Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958
- 3


3 35 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 ...
21 30 345

:

  1. #21

  2. #22
      Pure
    Jan 2007
    758

    :

    ألفـ شكر بودي : )
    الله يعطيك العافيه

  3. #23
      Pure
    Jan 2007
    758


    100% .
    ()



    10- 15 % . . .



    . . .

    ()

    . . . ֡ .

    :-
    . , . .





  4. #24
      Pure
    Jan 2007
    758


    . . . . . . - .

  5. #25
      Pure
    Jan 2007
    758

    Ͽ

    ماذا أقول للآخرين حول إصابتي بمرض التصلب العصبي المتعدد؟

    قبل أن تبوح بإصابتك للآخرين, عليك أن تفكّر في ما هم في حاجة إلى معرفته. فالكثير منهم لا خبرة لهم في هذه الحالة الصحية, أو قد يعرفون أحداً مصاباً بالمرض تكون حالته مختلفة جداً عن حالتك. هذا والمجموعة التي تعيش فيها تتكون من أقربائك ومن معارفك. ومن الطبيعي أن أقرباءك وأصدقاءك وصاحب عملك سيتساءلون حول حالتك, خاصة إذا لاحظوا أعراض المرض. كما أنهم قد يسألونك كيف يمكنهم أن يساعدوك. وإذا اتخذت موقفاً صريحاً مع زملائك وأوضحت لهم أنك تقبل مساعدتهم كلما احتجت إليها, سيؤدي ذلك إلى تخفيف همومهم وقد تجدهم مؤيدين جداً لك.

    هذا وقد تبدأ بشرح بسيط حول مرض التصلب العصبي المتعدد وكيفية تأثيره فيك. وهكذا سوف يدرك الذين حولك التأييد العملي الذي قد تحتاج إليه من دون أن يتصوروا أن حالتك أكثر خطورة مما هي في واقع الأمر. وإذا حصلت على تحديد متّفق عليه لمرضك يكون بإمكانك الإشارة إليه, فذلك سيضمن شعورك بالاطمئنان كلما أعطيت المعلومات وسيؤمّن شرحاً منسجماً تعطيه لمن حولك. هذا وقد تضطرّ إلى أن تدحض بعض الحجج الخاطئة. ذلك لأن لكثير من الناس بعض الأفكار النمطية حول مرض التصلب العصبي المتعدد (تقول مثلاً أن المصابين بالمرض ينتهي الأمر بهم إلى الكرسي ذي العجلات), أو سوء التفاهم (كالفكرة الخاطئة التي تعتبر مرض التصلب العصبي المتعدد مرضاً معدياً). وللجمعيات الوطنية كتيبات من شأنها أن تسهّل مهمة التعريف بالمرض. أما فيما يخصّ معارفك, فقد تُخبرهم بحالتك إذا أُثير الموضوع في سياق المحادثة, أو إذا رغبت في ذلك. وفي هذه الحالة, قد لا يكون من الضروري أن تعطي شرحاً رسمياً.

    إن القرار حول البوْح بالمرض للناس أم لا أمرٌ شخصي جداً. وفيما يخصّ المصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد التي ليست حالة مرضهم واضحة جداً, ثمة إمكانية اختيار بين البوْح بالمرض أم عدم البوْح به. وفي حالة احتياجك إلى المساعدة العملية بصورة يومية أو بين الحين والآخر, فقد تضطرّ إلى إفشاء مرضك إلى القريبين منك. وقد يتوقف قرارك على علاقاتك بالآخرين وعلى تصوّرك حول كيفية استجابتهم للخبر.

    العائلات
    عندما تعلم لأول مرة بإصابتك بمرض التصلب العصبي المتعدد قد تشعر بأنك تستطيع أن تناقش الموضوع مع أسرتك. ويجد الكثير من المصابين نوعاً من الراحة عندما يتمكنون من التحدث عن مرضهم. وقبل أن تناقش حالتك مع أفراد أسرتك عليك أن تأخذ بعين الاعتبار تصوّرك لاستجابتهم للخبر. يكون أفراد الأسرة في الغالب مؤيّدين لك, ولكن قد يُقلقهم الخبر, خاصة إذا كانوا يجهلون مرض التصلب العصبي المتعدد. وقد تتسلّح بالكتيبات عن المرض عند التحدّث عن المرض وتأثيره عليك لأن مثل هذه المنشورات تضمن تفهّم الناس للمرض. هذا وقد تقرّر ألا تُفشي المرض لأفراد العائلة, أو إفشائه لبعض الأعضاء فقط, وذلك إذا رأيت أن البوح بالمرض سيؤثر سلباً في علاقاتك, أو يؤدّي إلى انكشاف غير مرغوب لحالتك.

    إفشاء المرض لأولاد صغار
    من المحتمل ألا ينفعك أن تعلن رسمياً إصابتك بالمرض لأولادك الصغار, ولكن عليك أن تردّ على كافة أسئلتهم كلّما طرحوها. فالأولاد يعون عفوياً أن شيئاً ما ليس على ما يرام ويشعرون بقلقك. فعليك بدورك أن تعي هذه الحقيقة وأن تدرك أن سلوكهم قد يصبح مضطرباً, ولو أنه في أغلب الأحيان لا تكون الحقيقة مخيفة كما يتصورونها. ولبعض الجمعيات الوطنية لمرض التصلب العصبي المتعدد منشورات خاصة بالأولاد وعليك أن تستعين بها.

    إفشاء المرض لأولاد أكبر
    يجب عليك أن تبوح بمرضك لأولادك الذين في سنّ المراهقة, مع أنك قد تحتاج إلى أسلوب أكثر حذراً عندما تقوم بذلك. فبالرغم من أنهم قد يبدون هادئين خارجياً, وحتى غير مبالين, غير أنهم في معظم الحالات يكونون قلقين جداً. هذا ويجب عليك ألا تتجاهل ما يخالجهم من هموم ويمكن معالجة قلقهم عبر المعلومات الصحيحة. كما يجب عليهم أن يدركوا أنك مستعدّ أن تصارحهم كلما اقتضى الأمر إلى ذلك. إن مطالعة المنشورات الخاصة المتوفرة لدى الجمعيات الوطنية تشكّل عنصر دعم ومساعدة.

    ويتوقع المراهقون أنه يجب معاملتهم كأشخاص كبار وعندما يشعروا أنهم لا يلعبون دوراً مسؤولاً في معالجة مشكلة عائلية ما فقد يُجرح شعورهم ويصبحون متذمرين, وبالتالى قد يتبنون أسلوباً مدمّراً. أما إذا شُجّعوا على تقديم تعاونهم, فقد يُدهشك نضوجهم ويصبحون مصدر قوّة. إن محاولتك للاحتفاظ بمشكلتك لنفسك, لن توفّر عليهم القلق.

    إفشاء المرض للوالدين
    قد يصعب عليك أن تُخبر والديك بمرضك. إنه لمن الصعب على الوالدين أن يقبلا هذا الخبر من ابنهما أو ابنتهما, ومن المهمّ جداً أن تكون حسّاساً نحو شعورهما وحاجاتهما. ومن المحتمل أن تتبنى الأمهات موقفاً يكون في غاية الحماية لابنهن أو لبنتهن, بينما يشعر الكثير من الوالدين أن اللوم يعود إليهما.

    إصابة الطفل أو المراهق بالمرض
    لوالدي طفل أو مراهق مصاب بمرض التصلب العصبي المتعدد مسؤولية كبيرة في ما يقولاه لإبنهما أو بنتهما حول المرض, وكمية المعلومات التي يعطياها له أو لها, والمسؤولية التي يحمّلانه أو يحمّلانها. والكثير من الأشخاص الصغار المصابين بالمرض لا يتأثرون به إلا قليلاً في الفترات الأولى من حياتهم, ويقاوم الوالدان كَشْف حالة أولادهم لمراعاة مصلحتهما ومصلحة أولادهما, وذلك لأن بروز عواقب المرض قد تتطلب سنوات طويلة. ويأمل الوالدان في هذه الفترة أن يصبح الولد أو المراهق شخصاً ناضجاً يكون قد أكمل تعليمه وبدأ مباشرة مهنة ما وأخذ يكوّن علاقات اجتماعية.

    أما النصائح التي تُقدّم عادةً فمبنية على الافتراض أن جميع المصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد هم من الكبار أو, في حالات أقلّ, من الأولاد الكبار أو المراهقين. إن فكرة الكشف الفوري والكلّي عن طبيعة المرض فكرة جديرة بالتعميم, ولكن يمكن أيضاً تساؤل جدارتها فيما يتعلق بهذه المجموعة الفتية من المصابين بالذات.

    وفيما يخصّ الأولاد من دون الخامسة عشرة, وخاصة إذا كانت الأعراض محدودة والإعاقة طفيفة, ثمة ما يبرّر عدم كشف الطبيعة الكلّية للمرض وتوقّعاته المستقبلية. وبطبيعة الحال, يشعر الولد بأن شيئاً ليس على ما يرام, وأن هذا الشيء يعترضه بين الحين والآخر, ويقتضي التطبيب. وفي حين يتحمّل الوالدان مسؤولية قراراتهما ومدى الاتصال بالموظفين الطبيين, يواصل الولد حياته أو حياتها "الطبيعية".

    أما فيما يخص المراهقين (في الخامسة عشرة من عمرهم أو أكثر) فعمرهم يؤهّلهم أن يوضعوا أمام حقيقة مرضهم ويُشارَكوا في القرارات التي يتخذها والداهم حول علاجهم وتعليمهم, الخ. وفي نفس الوقت من المهمّ أن نتذكر أن المراهقين غير ثابتين عاطفياً وتصوّرهم لذاتهم هشّ جداً, والمرض سيكون عبئاً إضافياً يجب أن يتعاملوا معه.

    أصحاب العمل
    إن القرار حول إفشاء مرضك لصاحب عملك قد يؤثّر في وظيفتك. هذا وقد يؤمّن لك الإفشاء المزيد من الدعم أو, في بعض الحالات, يؤثّر سلباً على توقعاتك المهنية. أما الجوانب القانونية حول قضية إفشاء المرض, فتختلف من بلد إلى آخر وعليك أن تتصل بجمعيتك الوطنية للتأكد من هذا الموضوع.

    منافع إفشاء المرض
    1. الكشف عن مرضك قد يجلب راحة البال. ويقول بعض المصابين إن إخفاء المرض عملية مجهدة أكثر من البوح به. وإذا اقتضى الأمر, فالإفشاء يسهّل مناقشة الملاءمات في موقع العمل التي قد تكون ضرورية.
    2. فور كشفك عن مرضك, سوف تفهم ردة فعل الآخرين لمرضك وستدرك تصوّر ومعاملة زملائك لك. كما أنك ستتمكن من معاملة الناس بطريقة أكثر نزاهة.
    3. ستتخلص من الهمّ الخانق حول إمكانية صاحب عمل سابق أو أية مرجعية أخرى من إفشاء إعاقتك, ولو بطريقة غير مقصودة.
    4. سيتقلص قلقك من أي امتحان طبي يُعرض عليك لأنك تعلم أن لكلّ من صاحب عملك وشركة التأمين والأطراف المعنية الأخرى العلم حول مرضك قبل إجراء الامتحان.
    5. بعد إعلام صاحب عملك بحالتك الصحية سيصبح من السهل عليك أن تعلّم كلاً منه وزملاءك حول طبيعة مرض التصلب العصبي المتعدد. كما أنك ستتمكن من أن تناقش معهم أية تغييرات مستقبلية في حالتك.

    الأضرار من إفشاء المرض
    1. الخوف من تحيّز الناس حولك ضدك (وتُحرّم مثلاً من الترقية أو التدريب المهني).
    2. الخوف من ردّة فعل الزملاء والآخرين.
    3. الخوف من فقدان عملك أو عدم إعطائك فرصة العمل (وخاصة إذا كان ذلك قد حصل لك من قبل).
    4. الخوف من أن تُحمّل إعاقتك مسؤولية أية مشكلة طرأت على إطار عملك.


    شبكة التصلب العصبي المتعدد الدولية

  6. #26
      Pure
    Jan 2007
    758



    Speech and Swallowing Problems


    .

    .

    . . . .

    :

    .

    .

    .

    .

    . . .

    :

    .

    .

    :

    ( ) . () . .



    :

    1. 90 . . 45 60 .

    2. . .

    3. . .

    4. . . .

    5. () .

    6. .

    7. .

    8. ۡ .

    9. ( ) () . .

    10. () . . .



    :

    " " scanning speech .

    " " . .

    :

    . . .






  7. #27
      Pure
    Jan 2007
    758

    !!

    ..
    !!

    . ٭
    (Multiple Sclerosis) (MS) ȡ ֡ ֡ ɡ .

    ֡ ( ) ֡ ( ) ɡ .
    ѡ ѡ () () ۡ ɡ ɡ .
    ɡ ɡ () () .
    ơ ǡ ȡ ͡ 75٪ .



    ѡ ʡ ֡ ɡ ڡ ڡ 5 15 ɡ 5٪ .
    ա ɡ .



    ()
    3 :
    1) : () 3 5 .
    2) : ( ) () ϡ ǡ .
    3) : ʡ ȡ ɡ .
    ̡ 1986 8 100 ɡ ɡ ѡ .
    4 ʡ 30 100 ̡ ɡ ɡ .



    ֡ .

    ٭

    : - 21 1427 - 14 2006 - 13961

  8. #28

    Sep 2007
    17

    : Ͽ

    لا ارى من الحكمة ان يتم ابلاغ المحيطين من الدرجة الثانية بمريض الام اس بأي تفاصيل اضافية عن المرض فمعرفتهم الزائدة عن الحد قد يكون لها اثار سلبية اكثر مما يتصور على المريض خاصة في الوقت الراهن لمجتمعنا , ان مريض الام اس يعاني من الحساسية الاجتماعية والنفسية الشديدة تجاه احساسة المتزايد بالعجز مع تطور المرض وافضل من ذلك دعمة وتشجيعة بجانب الدواء واالعلاج الطبيعي والحرص على مرعاة الحالة النفسية لة وباستمرار ....

  9. #29

    Sep 2007
    17

    : !!

    توصل العلم اخيراً وبعد سنوات من الدراسة والتطبيق الى علاج جديد تقوم فكرتة على ايقاف الهجمات او النوبات على الاعصاب المكشوفة في المخ وبشكل اكثر قوة وثبات اذا لم يكن كاملاً ويحسن بشكل بسيط صحة مريض الام اس وليس بشكل كامل لكي لايصدموا المرضى وسيبداء صرفة للمرضى قريباً بأذن الله وخلال الاشهر القليلة القادمة بأذن الله .....

  10. #30

    Sep 2007
    17

    :

    ليس كل مرضى الام اس يعانون ولله الحمد من مشاكل الكلام فمنهم من يتوقف الام اس في مراحلة الاولى ويعيش مريض الام اس حياتة بشكل طبيعي الى حد كبير ....

  • " " ʪ , , Ӫ ʪ.
  • 17 2006 24 1427 , , , .
  • .
  • , .