المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دوافع السلوك التطوعي النسوي المنظم في الأردن



بن نزار
26-Oct-2006, 02:57
دوافع السلوك التطوعي النسوي المنظم في الأردن
وعلاقته ببعض المتغيرات الاجتماعية والاقتصادية والتعليمية 

جاءت هذه الدراسة لمعرفة طبيعة دوافع السلوك النسوي المنظم في الأردن، وعلاقته ببعض المتغيرات. حيث تناولت هذه الدراسة في الجانب النظري مفهوم منظمات المجتمع المدني، واستعراض جهود بعض المؤسسات في تشجيع المرأة على التطوع، فالمعروف أن الأردن يندرج ضمن قائمة المجتمعات المتأرجحة بين التقليد والتحديث، وتقل العضوية الاختيارية بين صفوف تنظيماته.

اما في الجانب الميداني فقد اختيرت عينة عشوائية من الجمعيات الخيرية النسوية المسجلة لدى وزارة التنمية الاجتماعية، وقد بلغ عددها (28) جمعية أي ما نسبته (26%) من مجتمع الدراسة البالغ (109) جمعية، وكان السبب الرئيس وراء اختيار عينة الدراسة من الجمعيات الخيرية النسوية هو اختيار عينة الدراسة من النساء المتطوعات من عضوات الهيئات الإدارية للجمعيات التي وقع عليها الاختيار العشوائي، والبالغ عددهن (168) عضوه.

وللحصول على المعلومات والبيانات المطلوبة من عضوات الهيئات الإدارية للجمعيات الخيرية النسوية، صممت استبانه متضمنة المتغيرات المستقلة والتابعة، وقد عولج مضمون هذه الاستبانة بأساليب الإحصاء الوصفي والتحليلي.

وتوصلت الدراسة إلى عدة نتائج من أهمها:
أظهرت الدراسة أن النساء صغيرات العمر اكثر إقبالاً على التطوع من النساء الكبيرات.
وجد أن النساء المتزوجات اكثر إقبالاً من النساء العازبات والمطلقات والأرامل.
النساء اللواتي يعشن في الأسرة النواة اكثر تطوعاً من النساء اللواتي يعشن في الأسرة الممتدة.
النساء القاطنات في محافظة العاصمة اكثر تطوعاً من النساء القاطنات في المحافظات الأخرى.
النساء غير المتقاعدات اكثر تطوعاً من النساء المتقاعدات.
النساء الفقيرات اقل تطوعاً من النساء غير الفقيرات.
النساء المتعلمات تعليماً ثانوياً اكثر تطوعاً من النساء المتعلمات تعليماً إعدادياً وابتدائياً وعالياً.
جاءت دوافع النساء المتطوعات لغايات إشباع حاجاتهن الدينية والنفسية والاجتماعية، بالإضافة إلى رغبتهن بكسب مرضاة الله، وقضاء أوقات فراعهن بالأعمال المفيدة لهن ولمجتمعهن.

منقول