المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : 52 سيدة مكية يتطوعن لتثقيف ومساعدة 1933 حاجة في مخيمات المشاعر



احمد الشريف
20-Dec-2007, 01:01
جسدن صورا مشرقة لقدرة المرأة السعودية على العمل الميداني
52 سيدة مكية يتطوعن لتثقيف ومساعدة 1933 حاجة في مخيمات المشاعر

طلال الردادي (بعثة عكاظ- المشاعر المقدسة)تصوير: حسن القربي
صورة مشرقة.. ناطقة بالحيوية والتجرد ونكران الذات جسدتها 52 سيدة سعودية بينهن 32 موظفة و20 متطوعة. السيدات المكيات واللاتي آثرن العمل الميداني رغم مشاقه لخدمة ضيفات الرحمن في مخيمات وإسكان المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية واصلن العمل صباحاً ومساء في التنقل بين المخيمات وهن يحملن كراتين الهدايا من عصير ومياه وكتيبات الحقائب الدعوية وترامس القهوة والحلويات لتوزيعها على الحاجات ورغم التباعد بين المواقع إلا أنهن كن يؤدين عملهن بسعادة غامرة مؤكدات بأن المرأة السعودية قادرة على تحمل المسؤولية وتقديم العطاء بلا حدود كما تقول المطوفة الدكتورة سميرة بناتي رئيسة اللجنة الدينية في المنتدى الذي عقد بعنوان «المطوفة والحاجة» والذي أدارته السيدات المكيات بجدارة واقتدار.
وأكدت بناتي أن الصورة المشرقة التي جسدتها هؤلاء النسوة تعكس بجلاء مدى استعداد المرأة السعودية لتقديم الأفضل والأجمل في هذا المجال.
فيما عبرت المطوفة فايزة مديني عن سعادتها وفخرها بهذه المهنة التي تشرفها كما تقول ومن فرط فرحتها بما تؤديه من عمل في خدمة ضيفات الرحمن استطاعت (منيرة اليماني) أن تقنع صديقتها بالانخراط في هذا العمل طمعاً في الأجر والمثوبة.
أما (رانيا عراقي) فإنها تصر كل ليلة على البقاء وسط الحاجات القادمات من مختلف الدول العربية حتى موعد إغلاق المقر حباً لعملها وانقطاعا لأدائه بكل إخلاص وتفانٍ.
بدور ياسين ورزان سنبل وخديجة أبوريش ومشاعل المطيري يتمنين أن يستمر عطاؤهن طوال العام.
وتؤكد كل من سماح صدقة وغالية دومان وليلى الأشول مدى تعطش الحاجات لمحاضرات اللجنة الدينية في حين وجدت المتطوعتان (يمنى وهبه عبدالباسط) دعوات الحاجات حافزاً قوياً للعطاء. وتشاركهما الرأي كل من غالية دومان ونهى شربتلي ورشا شربيني واللاتي يرين أن دعاء ضيفات الرحمن أفضل من أي هدية يتلقينها.
يشار إلى أن فعاليات المنتدى تضمنت إقامة العديد من الندوات عن (سماحة الإسلام في العبادات) التي تتناول دعوة الكتب السماوية والشرائع جميعها الى عقيدة واحدة تشتمل على المثل العليا والمبادئ والفضائل وأن القرآن الكريم احتوى خلاصة هذه الفضائل، وقد ترجمت الندوة باللغة الإنجليزية والفرنسية والأوردية، كما تم الالتقاء مع واعظات البعثة الأردنية في وجود معالي وزير الحج والأوقاف الأردني أ. عبدالفتاح الناصر وتوزيع مسابقة ثقافية دينية لضيفات حجاج الدول العربية بالتعاون مع القسم النسائي بالمكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمكة المكرمة.
وتم تثقيف ضيفات الرحمن بمناسك الحج والعمرة من خلال أكثر 48 زيارة ميدانية لأكثر من 12 موقعا من مساكن الحجاج التابعين للمؤسسة، التقت فيها المشرفات والمتطوعات في المنتدى بأكثر من 1933 حاجة من خلال عدد من المحاضرات التوعوية التي تناولت العديد من المواضيع الفقهية حول مناسك الحج والعمرة وما يلحق المرأة المسلمة من أحكام تخصها، وأخرى عقدية تبث العقيدة الإسلامية الصحيحة بمنهج الوسطية والاعتدال مع شجب التطرف والغلو والانحراف، كما عرضت الكثير من شبهات الغرب للإيقاع بالمرأة المسلمة في أحابيل الشيطان وكشفها بالأدلة الشرعية، وقد تحقق تلك المساعي الخيرة ولله الحمد لجنسيات مختلفة تنوعت بين الأردن والمغرب ومصر ولبنان والسودان والجزائر واليمن، درجت من خلالها الداعيات الأكاديميات اللواتي تطوعن بالمشاركة بها لنشر الدعوة الإسلامية عبر أنشطة خطوات هذه اللجنة الدينية المباركة بطرح المواضيع الشرعية في ندوات ومحاورات نقاشية وورش عمل مدروسة بمنهجية علمية تتوافق ومعطيات احتياجات الحاجات على اختلاف مشاربهن بأساليب تميزت بجودة فائقة تهدف الى ايصال المعلومة بأيسر الطرق والوسائل التي تحاكي مستوى العامة والنخبة المثقفة من كبار الشخصيات النسائية عبر البعثات والمجاميع الميدانية.

ابو جمانه
06-Jan-2008, 10:34
عمل رائع وجهد ملموس

الله يتقبل من الجميع صالح الأعمال ..

محمد بن عمر فلاته
06-Jan-2008, 05:36
الله يجزاهم خير

مشكــــور يا أبو اكرم على الخبر الجميل