المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التقنية في خدمة العمل الخيري - تبرعات وصدقات الكترونية للجمعيات والجهات الخيري



إسماعيل الدهلوي
19-Oct-2007, 01:13
جريدة الرياض - الأربعاء 28 رمضان 1428هـ - 10 أكتوبر 2007م - العدد 14352

كتب - نايف أبوصيدة:
مع اقتراب عيد الفطر المبارك، يستعد المسلمون لإخراج زكاة الفطر، وكذلك تبرعاتها وصدقاتها، ومع التطور السريع في التقنية، برزت قنوات جديدة للصدقات والتبرعات، من الممكن تسميتها ب الصدقة الإلكترونية أو التبرع الإلكتروني - إن صح التعبير- وهو ما سوف نستعرضه في تقريرنا اليوم.

مع التقدم التقني في مجال الإتصالات وتقنية المعلومات، وتأثيرها في طبيعة الحياة وأساليب التواصل الإنساني والإقتصادي والإجتماعي، اتجهت بعض الجمعيات الخيرية والجهات اللاربحية والإجتماعية لإنشاء مواقع انترنت لها، حيث تقوم بالتعريف بأنشطتها وأعمالها وإعلاناتها، وكذلك الدعوة للتبرع لها، وطرق المساعدة الممكنة لكل جهة، وكان نتاجاً طبيعياً أن تتطور كذلك طرق التبرع، فعوضاً عن الطريقة التقليدية في التبرع القائمة على جمع التبرعات المالية أو العينية، برزت عدة طرق تقنية، مثل الخدمات المصرفية على الإنترنت، ورسائل الجوال، والأرقام الدعوية، والحملات الإلكترونية، حيث تهدف جميعها إلى إتاحة المجال لأكبر شريحة من المجتمع للتبرع وإيصال هذه التبرعات بسرعة وسهولة.

ولعل أقرب مثال هو حملة التبرع لدعم مرضى الفشل الكلوي والذي اطلقته جمعية الأمير فهد بن سلمان الخيرية لرعاية مرضى الفشل الكلوي، والتي انطلقت بالإتفاق مع شركة الإتصالات السعودية، عن طريق رسائل الجوال SMS حيث بلغت تكلفة الرسالة الواحدة 10ريالات، واستطاعت الجمعية تحقيق دخل ممتاز عن طريقها، وتسجل هذه الخطوة كأول جمعية خيرية في المملكة تستفيد من تقنية الرسائل النصية القصيرة SMS كمصدر دخل إضافي.

وهناك أيضاً الجمعية الخيرية لمكافحة السرطان www.saudicancer.com والتي أطلقت حملة دعم وجمع تبرعات مؤخراً في العديد من مواقع الإنترنت، وتفاعل معها الكثير، اذكر منهم المدون سلطان www.sultancan.com والذي خصص مدونته بالكامل لدعم مرضى السرطان، وطرق دعم الجمعية، خصوصاً كونه أحد المصابين بالمرض، والممتليء بالإرادة.

من المشاريع التي انطلقت كذلك مؤخراً، مشروع (ألعاب اليتيم الخيري) والهادف لجمع 1000لعبة للأطفال وتوزيعها ومعايدة الأيتام والمعوقين والمرضى في مستشفيات مدينة مكة المكرمة، والتي أطلقتها المدونة السعودية سلوى القاسمي www.salwa.ws ، وتجد للآن صدى جيّداً في أوساط المدونين والمهتمين.

ولعل أبرز المشاريع في هذا المجال، هو موقع (الصدقة الإلكترونية) www.esadaqa.com ويعتبر الأكبر والأشمل تقريباً في هذا المجال، حيث يعتبر أول موقع تدريبي خاص لتنمية موارد الجمعيات الخيرية بالمملكة، ومن ضمن تعريفه بالخدمات الإلكترونية الممكن الإستفادة منها من قبل الجمعيات الخيرية ذكر: الصراف الآلي - الهاتف المصرفي - الأوامر المستديمة - أجهزة نقاط البيع - الواب (المصرفية عبر الهاتف المتنقل) - مراكز الحوالات الخارجية - نظام سريع للتحويلات المالية، ومن فوائد استخدام هذه الخدمات الإلكترنية: سهولة الإستخدام وتوفير الوقت والجهد، وتقليل تكاليف جمع التبرعات ومخاطر حمل النقد والإزدحام، والأهم هو إتاحة فرص التبرع لشريحة اكبر من المواطنين والراغبين، وتنوع الموارد المالية لدى الجمعيات، ويدعم مشروع الصدقة الإلكترونية حالياً ثماني جهات هي: الجمعية السعودية الخيرية لمرضى السرطان، والجمعية الخيرية للخدمات الإجتماعية بالمدينة المنورة، والجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بمنطقة تبوك، والجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمنطقة المدينة المنورة، والجمعية الوطنية الخيرية للدم بمنطقة مكة المكرمة، والجمعية الخيرية للزواج ورعاية الأسرة بمنطقة المدينة المنورة، والجمعية الخيرية لرعاية الأيتام (إنسان) وجمعية الأطفال المعوقين.

ومن الجدير ذكره، بأن مشروع الصدقة الإلكترونية ظهر في المدينة المنورة وتبناه صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز (أمير المنطقة آنذاك) لتكون الجمعيات الخيرية في المدينة المنورة هي من أوائل الجهات المستفيدة لهذا النظام، ومازلت استغرب لعزوف أو جهل بقية الجمعيات والجهات الخيرية من الإنضمام أو الإستفادة من هذه التقنيات، خصوصاً الجمعيات الصغيرة أو التي تقع في مدن نائية أو بعيدة عن مراكز الأعمال.

ومع ظهور نظام سداد للمدفوعات من قبل مؤسسة النقد العربي السعودي، وانضمام مصلحة الزكاة والدخل إليه كأحد المفوترين المهمين، اتساءل عن إمكانية انضمام الجمعيات الخيرية بالمملكة إليه، فهو يعتبر نقلة قوية كما سبق وأشرنا في اكثر من موضوع، وسيدعم العمل الخيري والإجتماعي في المملكة بشكل كبير في حال موافقته على انضمام الجمعيات الخيرية إليه ومبادرتها بذلك.

miss-sara
19-Oct-2007, 02:46
الشبكة العنكبوتيه مجال واسع جداً, و يثير إعجابي هذا الانطلاق من قبل المؤسسات الحكومية او الشركات او حتى على مستوى الافراد الاستفاده من هذه الخدمة بشكل راقي جداً ويفيد في خدمة المجتمع مما يعطى اكثر انتشار سوا للجمعيه او لبرامجها حتى .
يعطيك العافيه أخى إسماعيل