المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الاهمال والتلوث يهددان شط العرب بكارثة بيئية



bode
12-Oct-2007, 04:22
بسبب الغوارق والنفايات الاهمال والتلوث يهددان شط العرب بكارثة بيئية

حذر مختصون في البيئة العراقية من الكارثة التي ستصيب شط العرب والتي قد تؤثر بشكل مباشر على الحياة العراقية وعلى الدور الذي يؤديه للاقتصاد العراقي بسبب الاهمال و التلوث الذي اصابه.

واكد المختصون إن الغوارق هي من الاسباب الرئيسية التي تؤثر على البيئة تأثيرا متناميا، ويمكن اعتبارها من أهم اسباب التلوث البيئي وذلك بما تحمله الغوارق من مواد والتي تكون غالبا من النفط الخام بالرغم من ان هذه الغوارق تتحول بعد اسابيع الى حديد غائر في الاعماق، لكن تأثيرات ماتسرب منها سيبقى مدة أطول اضافة الى أن عملية المد والجزر في شط العرب تساهم في نشر التلوث وتركيزه في اماكن معينة.

واوضح المختصون بان الحرب الايرانية العراقية التي إمتدت لاكثر من ثمان سنوات، وحرب الخليج التي اعقبتها مباشرة، وسنوات الحصار والحرب الاخيرة التي قادتها أمريكا ضد العراق تسببت بغرق ملايين الاطنان من الحديد في شط العرب والقنوات الملاحية لجميع الموانيء العراقية مما عرقل النشاط الملاحي فيها بشكل شبه كامل.

من جانبه اكد حامد الجابري ، مدير الشؤون البحرية في الشركة العامة للموانىء العراقية ان الغوارق في نهر شط العرب وخور عبد الله وخور الزبير والتي بلغ عددها أكثر من 100 غارق، إضافة الى توقف عمليات الحفر والتطهير في السنوات السابقة، تسبب فى تراكم كميات هائلة من الطمي مشيرا الى أن "عمليات تجفيف الاهوار التي تمت خلال فترة حرب ايران لدواعي امنية في حينها قد ساهمت في تنامي هذه الظاهرة حيث أن اغلب الترسيبات جاءت بعد تجفيف الاهوار التي تطرح سنويا 30 مليون طن من الطمي في مياه نهر شط العرب.

واوضح الجابري لوكالة الصحافة العراقية ان ادارة الموانىء بدأت بانتشال مجموعة من الغوارق التي كانت تعيق عمل الارصفة، كما جرت عمليات حفر في اماكن الانتشال مما اعاد الى ميناء خور الزبير نشاطه الكامل اما ميناء ام قصر، فقد تم رفع الغوارق من قناته الملاحية وكذلك تم اجراء عمليات الحفر فيها إضافة الى القيام بنفس الخطوات في القناة الملاحية المؤدية الى البحر.

واضاف الجابري ان هناك صعوبات أخرى تقف حائلا دون الاسراع بعملية انتشال الغوارق وتطهير قناة شط العرب هو ان بعض الغوارق تقع في الشاطيء الايراني، وتقع مسؤولية انتشالها وتطهير الضفة الايرانية عليه، وهو ما لم يتحقق حتى الآن.

وتتعدى تأثيرات الغوارق في مياه شط العرب الحسابات الاقتصادية وتدخل في حسابات ربما تكون أكثر أهمية في حسابات البعض، فقد أدى غرق الناقلة "PFC2" في مياه شط العرب والتي كانت محملة بـ "7000 "طن من النفط الاسود الى تلوث نفطي للمياه الاقليمية العراقية بعد تسرب اكثر من 1000 طن من مادة النفط الاسود عام 2006 في مجرى القناة الملاحية في شط العرب والخليج العربي، مما ادى الى اخلال في التنوع الاحيائي للمنطقة من خلال انتشار الهيدروكربونات على محيط البيئة المائية ورفع نسبة تلك المواد في الكائنات المائية وبالاخص المصادر السمكية التي يتغذى عليها سكان المناطق المطلة على شط العرب والخليج العربي