المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ولائم الموت



bode
03-Oct-2007, 01:24
تتوهج الروح في مجاهل الغربة القاسية حيث لا سبب يضطر الأجساد لكي تترك أعشاشها إلى مدن بعيدة تتقاسمها هموم اللقمة والمكوث عند منتصفات الليالي على أسرة بالية وخرير المياه الأسنة في زوايا الأجساد المتعبة.

خارطة الوطن الممزق تتوسم في أذهان المسلوخين عن جلدتهم. هاربين نحو المجهول يحلمون بالخلاص من ولائم الموت اليومي المقامة تحت نصب الحرية. البلاد تحترق بنار من تبقى من القتلة ....

سؤال يتكرر لماذا حدث كل هذا ما الذي جناه العراقيين كي يعاقبوا بهذا الشكل البربري.

إنهم أول من علم البشرية هجائية اللغة ووسع أول نظام للري جمع شتات البشر عند ضفاف الأنهر.

وها هي مسلة حمورابي تتقدم كل قوانين الأرض شاهدة على نبوغهم.

لقد استنبط العراقيين مفاتيح التحول الحضاري في بواكير الوجود البشري إنهم أول من أقام نواة العدالة في التاريخ حدث كل هذا في الألف الرابع قبل الميلاد وها هم الآن يدفعون ثمن ما قدموه دما صبغ شفاه الأطفال بالبؤس وفراق الآباء والتسكع في مدن الغربة.

إن فداحة ما يجري في ارض السواء سيبقى وصمة عار على جبين البشرية فعليهم التحرك بسرعة لتفادي ما هو اعتى إذا استمر الحال على ما هو عليه. فتوابيت الموتى تزداد يوميا والنار تستشري في جسد العراق الجريح والآلاف يغادرون يوميا هاربين إلى دول الجوار وتزداد المعاناة .....

فهل من مجيب

عبد الستار جبر الحارثي