المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نحن والبرمجة السلبية



زهر الرمان
11-Aug-2007, 03:47
أحبتي : معظمنا يجد داخله الكثير من الآهات والتنهدات لعدم قدرته على تحقيق ما يصبو إليه
وما يتمنى ، والكثيرون منا يضعون اللوم على الآخرين أو على الظروف ولكنهم للأسف
لا يبحثون داخل أرواحهم ونفوسهم عن سبب قصورها ..
ومن يضع اللوم دوماً على غيره فثقوا أخوتي أنه لن يصل يوماً إلى ما يريد
ولن يحقق ما يتمنى ما دام حياً.. ومن أحد الأسباب التي تعيق وصولنا
لأحلامنا وأمانينا البرمجة السلبية للذات

فمعظم الناس يبرمجون منذ الصغر على أن يتصرفوا بطريقة معينة ويتكلمون بطريقة معينة
ويشعرون بأحاسيس سلبية من أسباب معينة ويشعرون بالتعاسة لأسباب معينة وبذلك جعلوا
من أنفسهم سجناء اعتقاداتهم السلبية التي تحد من قدرتهم في الحصول على ما يستحقون
في الحياة وهم يشبهون في ذلك ما حدث مع الفيل نيلسون ..

فهذا الفيل عندما كان عمره شهرين وقع في فخ الصيادين في أفريقيا وبيع في الأسواق
لرجل ثري يملك حديقة حيوانات متكاملة ، قام المالك بإرسال الفيل مباشرة إلى بيته الجديد
في حديقة الحيوان وقام عمال هذا الرجل الثري بربط أحد أرجل الفيل نيلسون بسلسلة
حديدية قوية وفي نهاية هذه السلسلة وضعوا كرة كبيرة مصنوعة من الحديد الصلب
ووضعوا نيلسون في مكان بعيد عن الحديقة ، غضب نيلسون أشد الغضب
من هذه المعاملة القاسية وعزم على تحرير نفسه من هذا الأسر
ولكنه كلما حاول ان يتحرك ويشد السلسلة الحديدية أحس بألم شديد فما
كان منه بعد عدة محاولات إلا أن تعب ونام ..

وفي اليوم التالي استيقظ نيلسون وكرر ما فعله بالأمس محاولاً تخليص نفسه
ولكن دون جدوى وهكذا حتى يتعب ويتألم وينام ...
ومع كثرة محاولاته وفشله قرر نيلسون أن يتقبل الواقع الجديد ولم يعد يحاول
تخليص نفسه مرة أخرى وبذلك استطاع المالك الثري أن يبرمج الفيل نيلسون تماما كما يريد ...

وفي إحدى الليالي عندما كان نيلسون نائماً ذهب المالك مع عماله وقاموا بتغيير
الكرة الحديدية الكبيرة بكرة صغيرة خشبية وكان من الممكن أن تكون هذه فرصة نيلسون لتخليص نفسه
ولكن ما حدث كان عكس ذلك تماماً فقد بُرمج الفيل على أن محاولاته ستبوء
بالفشل وستسبب له الآلام والجراح وهذا ما كان يعرفه المالك فقد برمج الفيل
على تقبل واقعه الجديد وعلى أنه غير قادر على تغيير واقعه وفقد إيمانه بقدرته الذاتية

وفي أحد الأيام زار حديقة الحيوان فتى صغير نبيه سأل المالك
( هل يمكن أن تشرح لي سيدي كيف أن هذا الفيل القوي لا يحاول تخليص نفسه من الأسر وكل ما يربطه هو هذه الكرة الخشبية )
فرد المالك ( بالطبع أنت تعلم يا بني أنه يمكن للفيل نيلسون أن يخلص نفسه بكل بساطة من هذا القيد الوهمي الضعيف
وأنا أيضاً أعرف ذلك ولكن الأهم هو أن الفيل لا يعلم ذلك ولا يعرف مدى قدراته الذاتية )

والأن أعزائي :
كم واحد منا مربوط بكرة خشبية يعتقد أنه لا خلاص منها ...
مع أنه بمجرد ما يطلق ساقيه للريح سيفر هارباً من آلامه وأسره ...

حاولوا إخوتي تحرير أنفسكم من أسرها وإطلاقها لتحلق في سماء النجاح ...

تقبلوا تحياتي واحترامي
ودمتم بخير

بدريه احمــد
11-Aug-2007, 06:50
موضوع رائع زهرة يستحق القراءة فعلاً
البرمجة وكانها اعادة قراءة " كتالوج " الدماغ
لتصحيح طريقة التشغيل من جديد
وهو افضل علم عرفناه في هذا الوقت
يعطيك العافية زهرة

زهر الرمان
11-Aug-2007, 09:15
موضوع رائع زهرة يستحق القراءة فعلاً
البرمجة وكانها اعادة قراءة " كتالوج " الدماغ
لتصحيح طريقة التشغيل من جديد
وهو افضل علم عرفناه في هذا الوقت
يعطيك العافية زهرة


أشكرك أختي بدرية على مرورك العطر

وفي الحقيقة البرمجة السلبية اعتبرها كإعادة

نظر في سلوكياتنا باستمرار لتهذيب السيء منها

وحذف الضار

http://www.up4world.com/images/store10/3b5fd27f86.gif

لك أرق تحية عزيزتي

ودمت بخير

bode
11-Aug-2007, 03:07
كم واحد منا مربوط بكرة خشبية يعتقد أنه لا خلاص منها ...
مع أنه بمجرد ما يطلق ساقيه للريح سيفر هارباً من آلامه وأسره ...

كثيرة هي الكرات المربوطة بانساننا الشرقي اليوم منها من صنع يده والاخريات من صنع المجتمع والبيئة المحيطة به التي تقتل النفس وابداعاتها

خالد محمد الحجاج
11-Aug-2007, 11:43
والأن أعزائي :
كم واحد منا مربوط بكرة خشبية يعتقد أنه لا خلاص منها ...
مع أنه بمجرد ما يطلق ساقيه للريح سيفر هارباً من آلامه وأسره ...

حاولوا إخوتي تحرير أنفسكم من أسرها وإطلاقها لتحلق في سماء النجاح ...



بداية أرحب بعودتك أستاذتنا القديرة
وقد إفتقدنا حقيقة قلمك وتواجدك

موضوع رائع وهام

وحقيقة
احيانا نحن على مستوى الأمم نكون مربوطين بمثل لك الكرات كذلك

الإستسلام للواقع بعلاته أمر قاتل للهمم
تثبت كثير من الإحصائيات أن مايزيد على 80% من حالات الوفيات نتيجة الضياع في الصحاري أو في الغابات أو في المواقف الصعبة هي نتيحة الاستسلام والرضوخ للواقع وفي تحضير كل ماهو سيء من نتائج سلبية في أذهاننا نتيجة تعرضنا لمواقف صعبة مما يجعلنا نفكر بطريقة تلقائية نمطية دون محاولة التعايش معه والتغلب عليه أو تكييفه

ولعل الحادثة التي تروى دائما لترسيخ الفكرة هي قصة ذلك الحارس الذي دخل إحدى الثلاجات الضخمة لتنظيفها فانغلق بابها عليه , ووجد في اليوم التالي متوفيا , علما أن الثلاجة لم تكن تعمل !
واكنه حضر في ذهنه حالات الوفاة نتيجة التجمد

شاهدت منذ فترة فلما وثائقيا عن التعايش مع الكوارث , ولازلت صورة ذلك الطيار الذي كان يحاول إنقاذ زميل له سقط بالقرب من فوهة بركان ثائر وسقط هو كذلك في رف صخري في الفوهة وبقي لمدة 3 أيام في مكانه في مناخ بركاني وحمم تتاطير بالقرب منه وماينتج عن ذلك من جفاف (dehydration ) يؤدي الى الوفاة مباشرة مع إزدياد ضربات القلب

ببساطة ذلك الرجل آمن بقدرة على البقاء وقاوم الظروف وتكيف جسمة معها حسب ما اعطاء من أوامر إيجابية بضرورة البقاء على قيد الحياة وعدم الاستسلام
وتم إنقاذة بعد 3 أيام من سقوطه هو وطائرة

للأسف البرمجة السلبية تبدأ منذ الطفولة حيث يبدأ تخويف الطفل من الوحوش وكل ماهو شري وعنيف , ونعتاد في حياتنا على رؤية السلبية والتي تولد فقدان الثقة بالذات

كما أن الركون الى تفسير سطحي للقدر سبب كبير في حدوث الخسائر البشرية
و ماسبق لايعني التقليل من شأن المواقف الصعبة فقط يجب أن لانسمح لأنفسنا أن نستسلم لليأس وأن نقبله كواقع ودائما هناك مجال لمحاولة أخرى حتى في احلك وأسوأ الظروف

نسأل الله تعالى أن لا يرينا وإياكم مكروة

البرمجة الإيجابية هي لب علم الباراسايكولوجي و علوم تطوير الذات القائمة عليها وهي نافعة ليس فقط في حالة المصائب بل في كل حياتنا وهي تقدم ادوات عملية لتطوير الذات

تقديري واحترامي
وبانتظار المزيد من طرحك القيم

زهر الرمان
17-Aug-2007, 04:34
كثيرة هي الكرات المربوطة بانساننا الشرقي اليوم منها من صنع يده والاخريات من صنع المجتمع والبيئة المحيطة به التي تقتل النفس وابداعاتها


نعم الكرات كثيرة ولن تقل في يوم من الأيام bode

فالناس في الحياة مختلفين وقلة من يتفقون فطبيعي

أن يكبل كل منا الأخر ب كرة قد تكون خشبية او بلاستيك او ربما لا يوجد كرات

لكن لأننا تعودنا القيد واستعذبناه فنشعر به رغم انه غير موجود ؟؟

إذا كانت قلوبنا مليئة بالإيمان bode فكل كرات العالم لن تقيدنااااااااا

تحية تقدير وشكر على تواجدك bode

ودمت بسلاااااااااام :)

زهر الرمان
17-Aug-2007, 04:39
بداية أرحب بعودتك أستاذتنا القديرة
وقد إفتقدنا حقيقة قلمك وتواجدك
نسأل الله تعالى أن لا يرينا وإياكم مكروة
البرمجة الإيجابية هي لب علم الباراسايكولوجي و علوم تطوير الذات القائمة عليها وهي نافعة ليس فقط في حالة المصائب بل في كل حياتنا وهي تقدم ادوات عملية لتطوير الذات
تقديري واحترامي
وبانتظار المزيد من طرحك القيم



أشكرك أخي خالد على ترحيبك

وعلى تعليقك الرائع على الموضوع

وأقول آمين على دعائك

لك تحياتي وتقديري

ودمت بصحة وعافية أخي :)