المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حقوق المرأه بين مطرقة العدات وسندان الاعراف



المستشار911
07-Aug-2007, 03:55
حقوق المرأة
أعزائي أعضاء عالم التطوع
أرت من طرحي هذا الموضوع وهو حقوق المرأة الذي نسمع عنه كثيراَ وانأ بصفه خاصة تناقشت في هذا الموضوع من فتره قصيرة حيث إن النتيجة التي نصل إليها أو من يصل إليها في معظم الوقت هو إن المرأة في مجتمعنا حقوقها موجودة وإنما المهضوم شي بسيط لا نستطيع القول عنه انه حق....؟
وإنما الواقع الذي أراه غير ذالك والحقيقة المخيفة غير ذالك أو عكس ما ويقال.
أي نعم بعض منها موجود والبعض منه معدوم إن صح التعبير
إذ سؤل شخص منهم ماهية حقوق المرأة؟
وتكون الاجابه المتعارف عليها الحق هو بيتها لأتخرج لاتعمل لاتتعلم تصبح كا ألمعه لأتفقه شي ولأتعرف من أمور الدونيا شي على الإطلاق
وتقول لهم لماذا هذا الإجحاف؟
يقولون أو يرمون ذلك على الإسلام الإسلام ولإسلام.....الخ
الإسلام حفض لها حقها وأعطيت واجبات الإسلام لم يجحف في المرأة لم يقمع المرأة والإسلام جعل لها مكانه
بل الذي طمس واخفي الحقيقة هي العادات والتقاليد والأعراف الغير صحيحة والتي ليس لها أساس تبنى عليه والتي لا ترتبط با الإسلام بشيء
فكل قول وكل كلمه يصرح بها عن هذا ينسبه إلي الإسلام ولايمكن إن يصرح ويذكر عن العادات والتقاليد بل إذا أراد إن يقول يضعه في ألمرتبه الثانية لماذا لن ليس دليل قوي يستند إليه بمعنى اصح لو سمعت عن هذه العادات أصابك منها الذهول!!!!
ففي نجد قبل 80أو90 سنه او أكثر كانت المرأة المتزوجة ((تتغشى))أو تتغطى عن زوجها.....!
وفي مناطق أخرى قصص تضحك وقصص تحزن إلا حسب ما سمعت في الحجاز على ما اعتقد كان هناك تفاهم وتراحم بين الجنسين إن صح التعبير والسبب في ذلك منبع الإسلام ((للمعلوميه إنا لست من الحجاز))
وأيضا خارج مجتمعنا ففي مصر با التحديد في الصعيد يوجد أيضا إجحاف في حقوق المرأة إنما كلمة إجحاف قليله نستطيع القول مميتة أو ميته ليس له وجود .
فهذه القصة أحزنتني كثيرا نشرة في جريده محليه
تقول هذه القصة إن فتاة في عمر الزهور في إحدى قرى الصعيد رسبت في امتحان ألمتوسطه فقام والدها ليعاقبها على هذا التقصير فضربها وحبسها في غرفه لمدة 3ايام او7 أيام مع بعض الطعام القليل ان وجد
لكن الأب لم يعرف ولم يعالج سبب التقصير هذا بل ازداد العقاب عقابين بعد هذه ألمده من الحبس
فقام فضربها ضربا مبرحا على رأسها وعلى جميع جسدها حتى فارقت الحياة.....
فكيف لكم إن تتخيلون منضر هذه الفتاه وتريد يد المساعدة ولا حياة لمن تنادي.
ما ذنب هذه الفتاه هل رسوبها بصمة عار هل هذا داخل ضمن بروتوكولات العادات ولأعراف
إلي هذا الحد وصلنا إلي القتل هذا يعتبر وئد البنات الذي حرمه الإسلام لكن نحن عندنا وئد البنات لكن بصوره حديثه وهو حبسها بين أربع جدران وحرمانها من حقوقها واستبعادها من المجتمع وهذا كله
ضريبة العادات ولأعراف
وضريبة الجهل

الذي أريد إن أصل إليه هو لاترتبط العادات والأعراف الغير صحيحة في الإسلام

وهذه وجهة نضري في ذلك..........
وشكرا لكم.

دينا
07-Aug-2007, 05:06
الذي أريد إن أصل إليه هو لاترتبط العادات والأعراف الغير صحيحة في الإسلام



اهم نقطه في الموضوع ان لانربط العادات بالاسلام

اما عن حقوق المرأه فهي تتفاوت بين المناطق والمجتمعات وحتى بين العوائل ..
فهناك نساء يأخذن حقوقهن كامله ..وهناك من هي حقها مهضوم
ولكن بالفعل المشكله في البعد عن الاسلام

يعطيك العافيه اخي المستشار

بدريه احمــد
07-Aug-2007, 07:37
قبل 80أو90 سنه او أكثر كانت المرأة المتزوجة ((تتغشى))أو تتغطى عن زوجها.....!
هذه الظاهرة وان قلت ولكن موجودة الى الان في بعض القبائل
ويقسم احد اصدقاء والدي
انه الى الان لايعرف ملامح زوجته ام ابناءه !!!!
مجتمعنا بصفة عامة نقول عنه اسلامي ولكن وبصراحة
نحن مجتمع العادات ..
فيجزع من حولنا لو انتهتكت العادات المقدسة لافراد جماعتنا
اكثر من لو اخطااحدهم او ارتكب اثما فحينها بهدوء يدعون له بالهداية
ويمر الامر .. اي تناقض نعيش باسم الاسلام
يعطيك العافية المستشار موضوع جميل

المستشار911
08-Aug-2007, 03:59
يعطيكم العافيه ع المشاركه الجميله

سليل
18-Aug-2007, 03:39
دائما مايتخذ الاسلام عذر لعدد من الاعمال التي يقوم بها الفرد ...وذلك كرد على من يقوم بسؤاله عن السبب ...بما يقوم به ...كعمليه اقناعيه مما يصعبون فهم الاسلام بالرغم من بساطة ديننا ...

شكرا لموضوعك المستشار ...