المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عقار يقطع الإمداد اللازم لنمو الورم السرطاني



هدى عبدالعزيز
20-Jul-2007, 11:00
أكد الدكتور أيمن النجاوي "استشاري جراحة الأورام ونائب مدير قسم الأورام في مستشفى الملك فيصل التخصصي بجدة" بأن سرطان القولون أخذ ينتشر بشكل أكبر محلياً مما هو عليه في السابق، وأوضح بأن السبب وراء ذلك يعود إلى عوامل التغير في طبيعة الأطعمة، خصوصاً مع تزايد تناول الوجبات السريعة التي أدت إلى ارتفاع نسب الإصابة بالأورام.
ويعتبر سرطان القولون من أكثر أنواع السرطان شيوعاً من حيث الانتشار، وعادة ما يصيب هذا النوع من السرطانات الرجال في المملكة بشكل أكبر من النساء ، ويكون سرطان القولون عبارة عن ورم خبيث ينشأ في الجدار الطلائي الداخلي للقولون ، أي الأمعاء الغليظة التي تربط بين الأمعاء الدقيقة والمستقيم ، ويتراوح طول القولون بين 1 ـ 1.5 متر تقريباً ، وتكمن المشكلة في سرطان القولون في صعوبة اكتشافه ، ولذلك ينصح الأطباء عادة بإجراء فحوصات طبية عاجلة وكاملة للقولون بواسطة المنظار في حال وجود دم في براز الشخص.

وأوضح الدكتور أيمن بأن أساليب المعالجة الحديثة تتجه إلى العلاجات الموجهة كالأفاستن حيث تكمن قوة هذا العلاج في أنه مضاد لتكوين الأوعية الدموية المغذية للسرطان ، خصوصاً وأن الورم السرطاني يحتاج إلى تغذية مستمرة ودائمة بالأوكسجين والغذاء لكي ينمو وينتشر.

ويحصل السرطان على الغذاء والأوكسجين عن طريق تكوين أوعية دموية خاصة بالورم وهذه العملية تدعى بعملية التكوين للأوعية الدموية أو الـِ Angiogenesis ، ولكي تبدأ هذه العملية يقوم الورم بإرسال إشارة معينة لأقرب وعاء دموي (شريان أو وريد)، ليقوم بتكوين جذر صغير (وعاء دموي صغير) باتجاه الورم وتبدأ الأوعية الدموية بالنمو بشكل عشوائي وتغذية الورم بالدم الحامل للغذاء والأكسجين مما يؤدي إلى زيادة في حجم وانتشار السرطان.

ومن جهة أخرى يقوم الأفاستين Avastin بتثبيط عملية تكوين الأوعية الدموية المغذية للسرطان وذلك يؤدي إلى قطع الإمداد اللازم للورم فتكون عملية النمو صعبة على السرطان ، وهذا العقار هو الأول من نوعه الذي يعمل كمضاد للأوعية الدموية السرطانية والذي بإذن الله يطيل حياة مرضى سرطان القولون والمستقيم المنتشر (الحالات المتقدمة) وهي الحالات التي يكون السرطان قد انتشر في مناطق أخرى من الجسم حيث أن إضافة الأفاستين Avastin إلى العلاج الكيميائي أظهر فعالية في ضمور الورم وتقليل حجمه.