المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : احذر تحطم ترمومتر الحرارة



bode
28-Jun-2007, 06:42
تقرير : محمد غانم _المصدر موقع البيئة الان

تحطم ترمومتر حرارى صغير فى المنزل أو المستشفى أو غيرها يبدو أنه حادث يومى ومتكرر غالبا ما لا نعطيه أدنى إهتمام ولكن على الرغم من صغر هذا الحادث إلا أنه قد يصبح له تأثيرات مستقبلية غاية فى الخطورة على البيئة الإنسان.

والخطورة تعود إلى الزئبق الموجود فى الترمومتر فعلى الرغم من أن كميته محدودة (الترمومتر الصغير يحتوى على 0.7 جرام زئبق) إلى أن تسربها للبيئة يؤدى إلى مشكلات وخيمة فالدراسات أثبتت أن جرام واحد من الزئبق يمكنه تلويث بحيرة ضخمة مساحتها 20 هكتار حيث يتراكم فى أنسجة الأحياء البحرية كالهائمات والأسماك ثم تصل للانسان عبر السلسلة الغذائية بعد تغذيته عليها ، وطبقا لهذا فإن تحطم ترمومتر صغير يحتوى على نسبة ضئيلة من الزئبق (0.7 جرام مثلا) فى غرفة صغيرة بمستشفى أو منزل ثم تصاعدت أبخرته وتم استنشاقها من قبل الموجودين فإن ذلك يؤدى إلى عواقب صحية كبيرة.

العالم الليبى الدكتور "الطاهر الثابت" رصد خطورة التلوث بمركبات الزئبق وحددها فى تأثيرها على المدى الطويل على الجهاز العصبى المركزى والتى تؤدى إلى إختلال وظائف الجسم الأخرى وأيضا تراكمه بسهولة فى خلايا الدماغ وتدميرها مما يضعف مناعة الجسم علاوة على الإضرار بالكلى وخاصة الخلايا المسئولة عن تصفية السموم من الدم كما تعمل على اضطراب الهرمونات ونقص الغدد الصماء وتشوه الحيوانات المنوية للذكور وتلف الخلايا الطلائية المبطنة للمعدة مما يجعلها سهلة الاختراق بالميكروبات وبالتالى حدوث أمراض مصل قرحة المعدة كما أنه أيضا ينتقل عبر المشيمة من الأم إلى الجنين وبالتالى يقلل من قدرة الدم على نقل الأكسجين والمواد الغذائية والفيتامينات وبالتالى تشوه الأجنة.

كل هذه الأضرار والتأثيرات الناتجة عن تسرب الزئبق يجعلنا نفكر فى ضرورة البحث عن طرق آمنة للتخلص من النفايات المحتوية عليه كالترمومترات والتى يكثر تحطمها فى أماكن مثل المستشفيات وغيرها وربما لعدم وجود إحصائيات دقيقة لدينا لا نستطيع تحديد هذه الكميات المتسربة وبالتالى تقدير خطورتها وإن كان فى دول أخرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية قدرت كميات الزئبق الناتجة عن تحطم الترمومترات إلى 17 طن سنويا.

وعموما يكون الحد من استخدام هذه الترمومترات الزئبقية واستبدالها بأخرى رقمية (ديجتال) أحد الوسائل التى تتبع لتقليل خطورتها وأيضا يجب التوعية بأضرارها وتغيير الطرق المعتادة للتخلص منها والتى تشمل الجمع والحرق لأن ذلك يعمل على نثر انبعاثات هذا الحرق ووصولها للإنسان أو تسربها للمياه الجوفية والبيئة وعودتها للإنسان بطريقة غير مباشرة.

احمد الشريف
28-Jun-2007, 07:28
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى أله وصحبه وسلم
حياكم الله وبياكم وسدد على طريق الحق خطانا وخطاك
وجزآك الله خيراً كثيراً ونسأل الله أن ينفعنا بما علمنا ويعلمنا ما ينفعنا

bode
30-Jun-2007, 03:47
شكرا على المرور الجميل