المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رسالة من مدغشقر / من قرية ( مكة )



خالد محمد الحجاج
14-Dec-2006, 02:27
" أخي الفاضل أختي الفاضلة :

تحية من عند الله طيبة مباركة .. سائلا ً المولى عز وجل بأن تكونوا بخير من الله ونعمة وكما يحب ربنا ويرضى ، كما اسأله لكم سعادة الدارين ..

منذ سنوات قادني حب الإستطلاع لزيارة قرية نائية إسمها (( مكة )) .. ثم بدأت بحثاً علمياً موسعاً عن قبيلة الأنتيمور ذات الأصول العربية الحجازية وهي نموذج من العرب والمسلمين الضائعين في أفريقيا .. مثلهم قبيلة الغبرا في شمال كينيا والبورانا في جنوب إثيوبيا وبعض السكلافا في غرب مدغشقر والفارمبا في جنوب زيمبابوي وملايين غيرهم .. قد يشتكون الله علينا أننا لم نفعل شيئاً لإنقاذهم من الضلال والشرك واغلبهم ذوو أصول إسلامية ..

وشعوراً مني بعظم المسئولية تجاه الله سبحانه وتعالى فقد قررت أن أقضي أغلب وقتي .. وأنذر ماتبقى من حياتي لصالح قبيلة الأنتيمور .. وأعلم أن الطريق ليس سهلاً .. ولكني أعلم كذلك أن الحساب قد يكون عسيراً لو أنني جلست مع اهلي وأولادي ونسيت إخواني في العقيدة هنا .. ومعذرة إلى الله فقد تأخرت كثيراً ..

وها أنا قد استقريت بينهم .. وبنيت بيتي هنا .. لكي أخدم الدعوة في هذه الأصقاع .. وأحمده عز وجل بأن وفقني لعمل أمور كثيرة في خدمة هذه القبيلة من بناء مساجد وكفالة أيتام ودعوة وتعليم وصحة وحفر آبار .. بما فيها إنشاء مقبرة للمسلمين حيث لا توجد واحدة هنا .. فلربما احتجت إليها يوما ما .. !

وهذا نداء المصطفى يهتف بك ويقول : (( من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة ، ومن ستر مسلماً ستره الله في الدنيا والآخرة ، والله في عون العبد مادام العبد في عون أخيه )) رواه مسلم .

وهل من كربة أعظم من كربة الجهل بالدين ..

والذي نفسي بيده .. إني تمنيت لو شققت قلبي لأضع في كل قبيلة جزءاً خوفاً من حساب الله يوم القيامة . "

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

خادم الدعوة الفقير إليه تعالى
عبدالرحمن حمود السميط


التفاصيل في موقع الدكتور لبيك أفريقيا
حقائق محزنة ومعلومات تستحق أن نتعرف عليها وأن نواسي أخواننا بما نستطيع
http://www.labaik-africa.org/index.php?action=pages&id=32

توفيق لطفي
14-Dec-2006, 07:27
الكريم القدوه الفاضل الدكتور عبد الرحمن السميط, نرى فى شخصكم الكريم رمزا ساطعا. لمصداقية اليقين بالرساله التطوعيه, وبذل الجهد فى الجوانب الصعبه منها, أيمانا بأن على المسلم حق لآخوانه يذهب به أليهم ولو بعدت المسافات, وأعتورت الطريق صعوبات, ليس التطوع من موضع المن والترف والوجاهه الآجتماعيه, ولا لآغراض دنيويه, لكن بالبحث عن المحتاج والضعيف والنائى والبعيد ,الذى ربما ما كان يتوقع أن يأتيه أحد, ولكن مقامكم التطوعى الرفيع ونتابع أشراقاته بفخر شديد , يعبر عن النموذج المثالى والمتكامل لكيف يكون العطاء التبرعى, وتختارون مجالا هو تجمع للمحرومين المسحوقين, وللآسف المنسيين , هناك فى احراش وأدغال ومجاهل أفريقيا, حيث الحاجه والآحتياج, ونموذجكم الكريم تعبير أيضا عن أن فى العطاء التبرعى ما يجاوز العطاء المادى, مالآ وأغطيه وسكن, ولكن تنقذون أرواح مؤمنه معذبه, تخاف أن يضيع أيمان الآجيال القادمه, وهناك من يتربص بالفراغ ليقتنص , بارك الله لكم وبكم وفيكم رمزا وقدوه تطوعيه تحتذى, نتعلم منكم ونتمنى أن نكون بعض مثلكم, فلشخصكم الكريم المعطاء أحتراما موفورا وشكرا موصولا \\\\\\\\\\\\\\

المدهش
12-Feb-2007, 06:59
جزاك اللة خيرا
اجرك وثوابك عند الذى لايغفل ولا ينام
كتر اللة من امثالك
لك تحياتى والف شكر