المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المسؤولية الاجتماعية ليست تبرعات



احمد الشريف
06-Dec-2010, 01:00
المسؤولية الاجتماعية ليست تبرعات

صيغة الشمري (http://www.okaz.com.sa/new/index.cfm?method=home.authors&authorsID=626)
من المستغرب أن تكون ثقافة العمل التطوعي كفضيلة إنسانية ووطنية في مجتمعنا نادرة مع أنها من صميم تعاليمنا الإسلامية التي يحث الإسلام عليها كالتكافل والرحمة والتعاون، بينما تنتشر في الدول الأجنبية بل وأصبح مقررا لديها في مناهجها الأولية، وخصصت ساعات محددة للعمل التطوعي كأساس للتخرج أثناء التعليم الجامعي.
أما نحن للأسف نشاطاتنا المدرسية لا تعنى بذلك أبدا، فأطفالنا اليوم هم رجال الغد إن لم يجدوا تثقيفا لمسؤوليتهم تجاه المجتمع من خلال نشاطات مدرسية مثل تنظيف المدينة، الذهاب في رحلة إلى الأطفال المرضى لزيارتهم والتخفيف عنهم، والذهاب إلى أحياء فقيرة والصدقة من مصروف الطلاب أنفسهم للتعامل مع العمل التطوعي كثقافة مجتمع منذ التنشئة ليعتبروه مستقبلا عملا إلزاميا يجب تقديمه إن لم يكن بالمال بغيره، فهي تتشكل في الصغر لتصبح سلوكا في الكبر.
ومع أننا لم نتشرب ثقافة العمل التطوعي والمسؤولية الاجتماعية كثقافة وأسلوب حياة في الصغر إلا أننا لا ننكر أن هناك عددا من أبناء الوطن ورجال الأعمال اليوم مخلصين لمجتمعهم وقدموا أعمالا نبيلة وتفاعلا كبيرا من أجل خدمة المجتمع.
قرأت قبل أيام أن أحد المواطنين لديه عشرة أبناء أصيبوا بمرض خطير في الشبكية، وجاء بهم للرياض بحثا عن العلاج، ولا يملك قوت يومه ولم يدفع إيجار المكان المؤقت الذي يسكن فيه، وبعد نزول الخبر بيومين في إحدى الصحف قام رجل الأعمال الدكتور ناصر عقيل الطيار من خلال مؤسسة الطيار الخيرية التي أسسها لهذا الهدف والبعيدة كل البعد عن مجاله التجاري، رغبة منه في تنظيم العمل الخيري وأن لا يتم بشكل عشوائي بل ضمن إطار مؤسسي يقوم بسياسات ومشاريع حقيقية لخدمة المجتمع والالتزام بالمسؤولية الاجتماعية تجاه أبناء الوطن، فقد قامت المؤسسة بتقديم المساعدة للمواطن، حيث تكفلت بنفقات العلاج لأبنائه العشرة، بل وقامت بنقلهم من عسير إلى الرياض، وتوفير المسكن المناسب لهم وستوفر عملا كريما للمواطن، لكي يستطيع تحمل أعباء الحياة مستقبلا.
هنا يتضح الدور الاجتماعي لرجال الأعمال الأوفياء من حيث التفاعل مع الشأن المجتمعي من خلال الإعلام وردة الفعل المباشرة تجاه الأحداث والحالات الإنسانية التي تحتاج الوقوف بجانبها ومساعدتها على النهوض لتكون منتجة وفاعلة في خدمة الوطن، كما أنهم يعتبرون المسؤولية الاجتماعية واجبا أساسيا ليست إحسانا أو صدقة حيث نكتشف ذلك الخلط الكبير والواضح بين المفهومين لدى الكثير، حيث تعتبر بعض النشاطات الاجتماعية ليست إنتاجية، بل تندرج تحت بند أعمال الخير أو التبرعات التي يفترض أن تكون خالصة لله من أجل الأجر والثواب ويستحسن أن تكون غير معلنة. أما المسؤولية الاجتماعية تقدم للمجتمع ويساندها الجانب الإعلامي لترويج أفكار وقيم وسلوكيات مفيدة للمجتمع، وتكون ذات طابع مؤسسي منتظم دائم يرتبط بالمجتمع وخططه التنموية.

ابو خالد محب التطوع
21-Dec-2010, 02:48
صراحه كلام سليم وانا اوفقك100%

ولكن ان اشاء لله ننشر هاذي الثقافه على ايد الشباب الطموح الى في المنتدى

dr. nasser
05-Jan-2011, 03:02
صحيح من المهم جدا التفريق بين المسؤولية الاجتماعية والعمل الخيري تحياتي