المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : زراعة الاسطح حل غيرتقليدي للمشاكل بمصر



bode
01-Aug-2009, 03:34
زراعة الاسطح حل غيرتقليدي للمشاكل بمصر


http://www.elaph.com/elaphweb/Resources/images/Reports/2009/7/%D8%B3%D8%B7%D8%AD.jpg


فتحي الشيخ من القاهرة: منذ عامين توجه احمد سعيد 42 سنة الي معرض الربيع المقام في حديقة الاورمان بالجيزة ليشتري بعض نباتات الزينة لبيته و اثناء تجوله في المعرض وجد معرض للزراعة بدون تربة فوق الاسطح،حب الاستطلاع جعله يستفسر عن هذا النوع من الزراعة الذي يسمع عنه لاول مرة، الفكرة الجديدة صادفت هوي في نفسه بل اعجبته كثيرا خاصة وهو يسكن في الدور الاخير من عمارة وسطحها خالي الا من بعض اطباق الريسيفر الخاصة باستقبال القنوات الفضائية، قرر ان يستأجر سطح العمارة ليزرع فيه بعض النباتات..لم تكن طموحاته تتعدي في البداية أن يكون متنفس له واسرته ومكان يضيع فيه وقت فراغه وسط الخضرة خاصة وهو يسكن في منطقة مزدحمة تكاد تكون خالية من اي متنفس اخضر لاسرته، لذلك بعد عامين من التجربة يؤكد سعادته هو واسرته بالحديقة التي صنعه فوق سطح عمارته و دليله علي هذا تحول اكثر من سطح للبنايات المحيطة بها الي تقليده.


علي نطاق ضيق جدا في العاصمة المصرية القاهرة بدات تنتشر الزراعة فوق الاسطح في القاهرة، بعض المباني الاهلية وبعض المباني الحكومية مثل المدارس و الاندية في خطوة يتمني الكثير من المختصين ان تنتشر بشكل اوسع وذلك للمزايا المتعددة التي من الممكن ان تتحقق من ورائها سواء مزايا علي المستوي الاقتصادي او البيئي او كحل لمشكلة البطالة، ولهذا يتبني الدعوة الي زراعة الاسطح في مصر جهات متعددة مثل كليات الزراعة خاصة في جامعة عين شمس ومنظمة الزراعة و معهد بحوث المناخ التابع لوزارة الزراعة او معهد البحوث الزراعية.


المهندس اشرف محمود احد المتخصصين في الزراعة فوق الاسطح يصفها قائلا هي فكرة ببساطة لا تحتاج أكتر من مساحة خالية فوق أى سطح و خبرة بسيطة فى الزراعة ومن الممكن استخدام مجموعة الأوانى العادية التي تتحول لكراكيب فى البيت، مثل زجاجات المياه المعدنية، أو فردة كاوتش قديمة نقسمها نصفين، الأوعية الخاصة التي يباع فيها مسحوق الغسيل، و حتى الأكياس البلاستيك السميكة. ايضا ممكن الشباب يتدربوا على صنع مناضد و عزلها بتكلفة رخيصة جداً ويقوموا بالزراعة عليها، ولكن مايحذر منه اشرف ان البعض يريد تطبيق هذا المشروع ويستفيد منه ماديا مع العلم ان هذا المشروع يجب ان يطبق علي مساحة لاتقل عن 250 متر حتي يتم الاستفادة منه، كذلك اختيار انواع مجديا اقتصاديا لزراعتهامثل نباتات الزينة والاعشاب العطرية والطبية وليس في الخضروات مثل لانه اقل قي الجدوي الاقتصادية من المشروع.


الجدوي الاقتصادية ليست في المقام الاول عند الكثير من الذين اقاموا هذا المشروع محمد محمود 45 سنة يقول الزراعة بالنسبة لي هواية وهي لاقت قبول من اسرتي ايضا حيث تساعدني بناتي في الاهتمام بالنباتات هذا غير ان منظر السطح بعد ان قمت بزراعته اصبح شكله جميل خاصة وانه في البداية كان كل سكان العقار يقوموا بتخزين الاشياء القديمة الخاصة بهم فوق سطح العقار و قابلت في البداية اعتراضات من بعض السكان عندم اردت التخلص من هذه الاشياء القديمة ولكن بعد هذا شجعوني كلهم علي المضي في زراعة السطح وبعضهم عرض مساعدتي في زراعة السطح وحاليا اقوم بزراعة بعض الخضراوات مثل الطماطم والخس و الفلفل و بالطبع استخدم ثمرات المشروع عندي في البيت واهدي احيانا جزء منه للاقارب و يرحب الجميع به باعتباره غذاء صحي و أمن و بالطبع طازج.


البعض الاخر يري هذا المشروع من الممكن ان يكون ذو جدوي اقتصاديا احمد سعيد يقول انه بجانب الاثر المعنوي الحسن الذي تركه علي اسرتي، هو ايضاحقق لي بعض العائد المادي ليس بالكبير ولكنه بالنسبة لي كان مؤشر للمضي في هذا العمل ومحاولة توسيع المشروع خاصة بعد ان قمت بزراعة اغلب السطح نباتات الزينة واشجار الفروالة والتي كانت تدر عائد سواء منها او نباتات الزينة.


بعض الاماكن العامة في مصر ايضا سعت لتطبيق هذا المشروع ولاقي نجاح في هذه الاماكن مثل بعض المدارس ويحدثنا عن هذا استاذ جمال مجلي مدير احد المدارس التي قامت بانشاء المشروع وهويقول عنه انه كانت الفكرة في البدايةهدفها الاساسي وجود مكان في بالمدرسة يتم تطبيق دروس الزراعة به خاصة ان المدرسة لم يعد فيها حديقة بسبب انشاء مبني دراسي جديد مكانها وتحمس مدرس الزراعة الموجود بالمدرسة للفكرة وقام بمساعدة المديرية التعليمية والطلاب في المدرسة بأنشاء حديقة بديلة للمدرسة فوق سطح المدرسة، و يضيف جمال ان هذا يتم في اطار خطة يشترك بهااكثر من خمسين مدرسة بالعاصمة المصرية القاهرة وبمشاركة من منظمات مجتمع مدني بجانب وزارة التربية والتعليم.


المهندس محمد عبد الحليم رئيس النقابة العامة للزراعة والري؛قائلا انه يمكن اعتباره وسيلة لتوفير فرصة عمل للشباب، وهو ما دفع النقابة إلى تنفذ مشروع بالتعاون مع المعمل المركزي للمناخ الزراعي لتدريب 130 أسرة على تطبيق أنظمة الزراعة بدون تربة، كما تم التعاقد على تنفيذ مشروعين آخرين، الأول مع منظمة الأغذية والزراعة "الفاو" لتدريب الفتيات على الزراعة بدون مبيدات فوق أسطح المنازل، والثاني مع هيئة المعونة الكندية لتدريب ألف فتاة أخرى بمحافظة الفيوم. وذلك بهدف توفير فرصة عمل مناسبة يمكن لربة البيت أن ترفع بها دخل أسرتها دون الخروج من المنزل.

منال عبد المنعم سالم
12-Aug-2009, 05:13
جزاك الله كل الخير بودي مشروع اكثر من رائع واول

من نادي به الاستاذ عمرو خالد جزاه الله خير الجزاء

وهو مشروع بسيط وناجح وسهل ومن الممكن تطبيقه في اي مكان

حتي في البلكونات وقد انتشرت نباتات الزينه فيها

وبهذا فسنعود لاصنعها بنفسك والي العمل المنزلي الذي

اغفل عنه الناس

بارك الله فيك بودي علي اختيارك الجميل لهذا الموضوع الهام