المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مؤسسة غير ربحية room to read



احمد الشريف
30-May-2009, 11:30
مؤسسة غير ربحية

room to read








أنها قصة جووون ووود
john wood

الذي كان يعمل مسئولا للتسويق في شركة مايكروسوفت وقد كان منهمكا اشد الانهماك في المبيعات والايميلات وجهد العمل حتى ذات يوم في عام
1998
شاهد صور لجبال الهمالايا في النيبال فقال في نفسه يجب ان يأخذ أجازة من العمل ويصعد إلى هناك وبالفعل قام بذلك
خلال زيارته للنيبال مر على قرية فقيرة اشد الفقر ودخل إحدى المدارس ولم يجد فيها حتى أي ابسط أدوات التعلم وكذلك عندما دخل مكتبة المدرسة التي يدرس بها أكثر من 450 طالبا وجدها مكتبة فارغة من الكتب مجرد أرفف
فأسف على حالهم وخلال مناقشته مع مدير المدرسة عن كيفية مساعدته قال له

سيدي لعلك ترجع في يوم من الأيام إلى هنا ومعك بعض الكتب!!

يقول جون هذه الكلمة التي غيرت حياتي حيث قام بالفور بالذهاب إلى اقرب كافي انترنت وقام بإرسال أيميل إلى جميع منهم في القائمة يشر ح لهم وضع القرية وكذلك يطلب منهم المساعدة

يقول فجمع أكثر من 3000 كتاب وشحنها لهم حتى وصلت إليهم
من هنا كانت نقطة تغيير في حياة جوون الذي ترك بعدها أضخم شركات العالم وحياة البزنس ليتجه إلى مساعدة الأطفال حول العالم بالتعليم وفتح المكتبات من خلال مؤسسته الغير ربحية
room to read
اليوم يقول جون أنشأنا أكثر من 5000 مكتبة حول العالم
ويشعر بسعادة كبيرة ويسعى إلى أهداف أعظم واكبر مادام حيا
أخواني لا أريد أن أطيل عليكم بل اترك لكم المجال لكي تستمتعون مع تجربة جون من خلال الروابط التالية
موقع المؤسسة


Home - Room to Read (http://www.roomtoread.org/)


موقع الكتاب الذي ألفه جون عن قصته بعنوان من ما يكر سو فت إلى تغيير العالم أنصحكم باقتنائه


Home - Leaving Microsoft to Change the World (http://www.leavingmicrosoftbook.com/index.html)


مقابلة في مجلة بلوبمبيرغ


http://www.bloomberg.com/apps/news?pid=20601088&sid=alrYBAKi64Ao&refer=muse

من أجمل مقتطفاته ..
You can sleep when you are dead and buried"
تستطيع أن تنام عندما تموت وتقبر

" you don't need to be Bill Gates or Warren Buffett to change the world"
مو لازم تكون بحجم بيل جيتس ولا وارن بافيت عشان تغير العالم


أخواني عشاق القراءة وعشاق التغيير
خاطرة بسيطة انظروا كيف شخص واحد استطاع أن يحدث هذا التغيير وهذا الأثر في العالم بل سيظل هذا الأثر حتى بعد مماته أيضا عن طريق لا عمل المؤسسي
لأنه وبكل بساطة اكتشف مجاله الذي يخدم به الإنسانية واتخذ خطوة التغيير بجرأة
هذا وهو مو مسلم فما بالكم بالمسلم الذي وعده الله بالجنة
وسخر له ما في السماء والأرض

منقول من مشروع نشر القراءة في صالات الانتظار

نلتقي لنرتقي
31-May-2009, 12:12
الله يعطيك العافيه اخوي

راجي الله
31-May-2009, 01:39
خاطرة بسيطة انظروا كيف شخص واحد استطاع أن يحدث هذا التغيير وهذا الأثر في العالم بل سيظل هذا الأثر حتى بعد مماته أيضا عن طريق لا عمل المؤسسيبارك الله فيك أخي على هذا النقل

وهناك الكثير من المسلمين من الرعيل الأول والمتأخرين , لهم انجازات تعلو على هذه الهمم

مثال للمتأخرين
الشيخ القرعاوي وما فعله من نشر التوحيد

فعندنا كوادر وأصحاب همم وتضحيات - ولله الحمد والمنة - ولا شك غيرتك المتوقدة ساهمت في نشر هذا الموضوع , تريد أن ترى انجازات وما لي لا أقول سوف ترى .. تفائل

لإعجابي لخبرك سجلت ذلك

MISS ALREFAIE
16-Jul-2009, 11:52
سلمت يداك

فعلاً الهمة العالية تفعل المعجزات

سيد ركن
19-Jul-2009, 09:01
فعلا العمل التطوعى ليس له حدود مادام ان الانسان لديه الرغبه والطموح

شكرا على الموضوع حفظك الله

a7lam
20-Jul-2009, 05:29
سبحان الله ...

شخص واحد بفكره وحده ساعد مدرسه كامله ..

دا دليل انو االشخص الواحد يقدر يغير فمجتمع

الله يعيننا ويلهمنا ويسخرنا للخير جميعا .

المدرس اللغوي
28-Jul-2009, 07:39
لماذا لا يتم تفعيل دور المكتبات لدينا؟ ولماذا لا يتم تخصيص متطوعين للتشجيع في إنشاء المكتبات العامة ,وحتى الصغيرة؟؟؟ أتوقع أنها فكرة رائدة.

غـآدهـ
03-Aug-2009, 02:39
مثال رائع ..

يعطيك العافية

عماد النابهي
11-Aug-2009, 02:17
لا تتعجب من ذلك
لن اقول لكم قرأت ولن أقول لكم سمعت بل عايشته واعرفه عن قرب وآخر يوم تقابلت فيه معه قبل يومين ودار حديثنا عن الطفل وتربيته اثر مقال سينشر قريباً بعنوان شيخوخة طفل
اسمه / وضاح
عمله / اخصائي اجتماعي في مدارس الاقصى بجدة
اهتمامه / بالطفل والتربية عموما
تجاربه / سنين في حقل التربية ومشرف على اكثر البرامج التي تقام للاطفال
عضو رسمي وفعال وله جهوده المباركه في مجلة ولدي
مشاريعه / كثيره وابداعيه ومتميزه ومن اهمها انه قام بجولة على جميع المكتبات بجدة واطلع على كل الكتب الخاصة بالاطفال وقام بقراءة اكبر مجموعة من الكتب وقام بمراسلات كثيرة للدور في بيروت ومصر وسوريا وقرأ كتب الاطفال وقام باختيار مجموعة من الكتب خالية من العيوب الفكرية ومنقحة وقام بانشاء مكتبتين خاصة بالطفله الاولى من سن السابعة إلى إلى التاسعه والثانية من العاشره إلى الثانية عشره وهو بصدد عمل مكتبة خاصة بالاسرة منقحة ومفيدة باختصار ( خلي ولدك يقرأ ولا تخاف عليه ابدا ) .
الجدير بالذكر ان هذا الانسان في سن العشرينات واغلب وقته يقضيه في القرآءة والمناصب التي يتولها دوما نتفاجأ بأنه يضيف شي جديد وممميز وكل ذلك همه الذي يحمله وهو إنشاء جيل من القادة الصغار اقوياء في طرحهم مميزين في اسلوبهم يواجهون اعاصير الحياء بخطا ثابتة .

ان كنت تحمل هم سترى اموال ال\دنيا وكنوزها حطام تحت رجليلك

لا تنسى ان همتك هو ما يهمك

دمتم بخير

منال عبد المنعم سالم
26-Sep-2009, 10:17
بارك الله فيك استاذ احمد وجزاك الله كل الخير علي هذا النقل الممتع والهادف

وشكرا لك عماد النابهي علي اخبارنا
بهذا النموذج المشرق من الشباب الواعد

بارك الله فيه وفيك وزادنا من امثالكم

شكرا لكم جميعا

أمل الرياض
18-Nov-2009, 12:42
رائع

جزاك الله خير

باغي الخير
18-Nov-2009, 05:12
جزاك الله خير

قناديل
16-Jan-2010, 03:55
فعلا من موقف قد ينطلق الانسان ويعمر .,

شكرا جزيلا