المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الجمعيات الخيرية أكثر المتضررين بالأزمة الاقتصادية



خالد محمد الحجاج
28-May-2009, 10:11
اليوسف يشيد بأطروحات الجار الله وابن سعيد .. ويؤكد:

الجمعيات الخيرية أكثر المتضررين بالأزمة الاقتصادية

http://www.aleqt.com/a/232542_34765.jpg
صالح اليوسف
"الاقتصادية" من الرياض
أبدى صالح اليوسف مدير عام جمعية الأيتام "إنسان" سروره بالمقالين اللذين نشرتهما صحيفة "الاقتصادية" للدكتور عبد العزيز الجار الله تحت عنوان "التدخل .. حتى لا ينهار القطاع الثالث " ومقال الدكتور عبدالإله بن سعيد تحت عنوان"رسالة إلى ملك الإنسانية"، وتطرقا إلى الأزمة المالية التي تعيشها الجمعيات الخيرية وقال في حديثه:
"اطلعت على المقالين الاستثنائيين لكل من الدكتور عبد العزيز الجار الله تحت عنوان "التدخل .. حتى لا ينهار القطاع الثالث" ومقال الدكتور عبدالاله بن سعيد تحت عنوان "رسالة إلى ملك الإنسانية" واللذين أجاد من خلالهما الكاتبان الكريمان في طرحهما قضية تؤرق المسئولين والعاملين في القطاع الخيري، ألا وهي الأزمة المالية التي تعيشها الجمعيات الخيرية هذه الأيام .. ومما لا شك فيه أن القطاع الخيري يعد رافداً ومسانداً لجهود الدولة في سعيها لتوفير الحياة الكريمة للمواطنين ..".
وأضاف: سرني اهتمام صحيفة "الاقتصادية" بهذا الموضوع الذي يترجم تخصصها في المجال الاقتصادي، وتنبؤها حول الأزمة الاقتصادية التي بدأت تمس الفئات المحتاجة من أفراد المجتمع، في ظل تداعيات الأزمة الاقتصادية الراهنة التي طالت كبرى الشركات بل وكافة القطاعات التجارية، والجمعيات الخيرية ليست بمعزل عن هذه الأزمة بل إن انعكاسات الأزمة الاقتصادية سوف تبدأ بالأعمال الخيرية كيف لا وهذه الجمعيات تعتمد في مواردها على الزكوات والتبرعات، وإذا رأينا انعدام أو انحسار أرباح الشركات فإن ذلك سيؤثر بشكل مباشر عن الدعم الذي تتلقاه هذه الجمعيات الخيرية سواء من الشركات أو من أعضاء الشركات المساهمين الذين يعتمدون في مواردهم على ما تحققه شركاتهم من أرباح.
وقال:"ما تطرق له الكاتبان الكريمان جدير بالاهتمام وهما خير من يكتب في هذا الموضوع وذلك لقربهما من العمل الخيري، وقد أشارا إلى ضرورة تدخل المسئولين لتفادي وقوع أزمة اجتماعية كبيرة، حيث تتولى الجمعيات الخيرية رعاية شريحة كبيرة من أفراد المجتمع المحتاجين، منهم الفقراء والمعاقين والأيتام والأرامل، ولا يعرف قدر الجهد الذي تضطلع به هذه الجمعيات إلا من عايشها فهي تؤدي دوراً كبيراً في حفظ هذه الفئات من الضياع والانحراف والتشتت والتسول، ولو أخذنا على سبيل المثال جمعية الأيتام "إنسان" التي تعد واحدة من أكبر الجمعيات الخيرية في المملكة فهي تتولى رعاية ما يقرب من الـ 30.000 ما بين يتيم ويتيمة وأرملة وجميع هؤلاء تقل مصادر دخلهم الشهري عن 700 ريال، بل إن 20 في المائة من هؤلاء الأيتام دخلهم الشهري يقل عن 100 ريال، فلا يستطيعون سداد إيجارات منازلهم التي يسكنونها ولا يستطيعون توفير احتياجاتهم الضرورية.
وأضاف: لولا فضل الله ثم مساندة القطاع الخيري للجهود التي تُبذل سواء من الضمان الاجتماعي أو رواتب التقاعد، لعاش هؤلاء الأيتام ظروفا معيشية صعبة، وفي قراءة بسيطة لجهود جمعية الأيتام إنسان للعام الماضي 1429هـ نجد أن الجمعية أنفقت 112 مليون ريال على الأيتام شملت ما يلي:
أ‌- 75 مليون ريال مصاريف أساسية "غذاء وكساء وأموال" عن طريق البطاقات الإلكترونية.
ب‌- 12 مليون ريال للمساعدة في إيجارات المنازل.
ج - مليون ريال ترميم منازل.
د‌- 5 ملايين ريال للمساهمة في شراء 52 منزلا لبعض الأسر.
هـ - مليوني ريال لتوفير بعض الأجهزة الكهربائية.
و‌- مائتي ألف ريال لتسديد فواتير كهرباء .
ز- 3 ملايين ريال مصاريف تأهيل وتدريب الأيتام.
ح - 1.3 مليون ريال لتوفير حقائب مدرسية.
ط - 800 ألف ريال لشراء دفايات وبطانية شتاء.
ي - 1.7 مليون ريال لشراء أضاح.
ك‌- 700 ألف ريال لبرامج الحج والعمرة.
ل – 9 ملايين ريال للبرامج الصحية والتعليمية والسلة الرمضانية والمساعدات الأخرى.
وهذه الجهود التي بذلت هي بدعم وعطاء المحسنين، ومن المتوقع أن يرتفع إنفاق الجمعية خلال هذا العام بنسبة 35 في المائة وذلك لافتتاح فروع في محافظات الأفلاج والدوادمي والزلفي.
وأشار إلى أن الجمعية إن لم تجد ما يوازي هذا الإنفاق من إيرادات فسوف تقف عاجزة عن توفير ما كانت تقدمه في السنوات الماضية.
وأكد أن الجمعية وضعت استراتيجية عشرية طموحة تتلخص في تحقيق مرود مالي من مشاريع الأوقاف تغطي 50 في المائة من مصاريف الجمعية، وهذه الجهود ستسير بتوفيق الله ثم بجهود الأخيار من أبناء البلاد، إلا أن هذه السنة سنة استثنائية على القطاع الخيري تحتاج إلى وقفة استثنائية بدعم استثنائي.
وأشار اليوسف إلى الجهود التي بذلها الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز، وجميع أعضاء اللجنة التنفيذية وأعضاء لجنة التطوير في الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام في منطقة الرياض "إنسان" وذلك في سبيل تطوير وتنويع مصادر دخل الجمعية حيث تم تفعيل عديد من برامج تنمية الموارد المالية.
--------------
طµط*ظٹظپط© ط§ظ„ط§ظ‚طھطµط§ط¯ظٹط© ط§ظ„ط§ظ„ظƒطھط±ظˆظ†ظٹط© : ط§ظ„ط¬ظ…ط¹ظٹط§طھ ط§ظ„ط®ظٹط±ظٹط© ط£ظƒط«ط± ط§ظ„ظ…طھط¶ط±ط±ظٹظ† ط¨ط§ظ„ط£ط²ظ…ط© ط§ظ„ط§ظ‚طھطµط§ط¯ظٹط© (http://www.aleqt.com/2009/05/25/article_232542.html)

راجي الله
29-May-2009, 01:15
لمن السرور مشرفنا العزيز أن ابدي اعجابي في هذا النقل لكم
نعم هذا الموضوع جدير بالاهتمام والحاجة ملحة لتدخل المسئولين لتفادي وقوع أزمة اجتماعية كبيرة، حيث تتولى الجمعيات الخيرية رعاية شريحة كبيرة من أفراد المجتمع المحتاجين

somaya al7arbi
29-May-2009, 10:49
مشكوووووووووووووووووووور :)

جمعية مصر للجميع
07-Nov-2009, 07:24
تسلم على المجهود والافكار

هايل القنطار
07-Dec-2009, 10:09
والله يا أستاذ خالد نحنا مرتاحين لا عنا أزمة اقتصادية ولا شركات تدفع للجمعيات الخيرية!!!
ولكن اسأل لماذا مثل هذه الجمعيات العريقة والكبيرة بعطاءاتها، لا تفكر بمشاريع استثمارية لتفادي آثار أزمات مستقبلية قد تكون أشد مما مر من أزمات. مع فائق التحية والتقديرلشخصكم الكريم.