المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نصائح للحامل ادخلي ولا تترددي



عاشق البحر
29-Apr-2007, 05:25
أجمل ما في الوجود أن يولد طفلك جميلا سليماً بعيداً عن التعرض لمخاطر الحمل التي تنتج عن جهل الأم الحامل ببعض ممارسات الحياة اليومية التي تؤدي إلى بعض المضايقات والآلام التي تحدث لها خلال شهور الحمل.
ومن أسباب تعرض الأم الحامل للمتاعب:
- عدم ممارسة الرياضة منذ الصغر.
– عدم تعود الأم على العادات الصحية في الجلوس والوقوف والمشي، فمثلاً في وضع الجلوس ينبغي أن يظل ظهرها مستقيماً وليس به التواءات أمامية كما يجب أن تتجنب التحميل على ساق أكثر من الأخرى أو وضع الرأس أو ركنها على الأيدي كما أن الجلوس مربعة على الكرسي وضع بالغ الخطورة على الحمل لما فيه من شد للأعصاب تحت الجلد وتأثيره الضار في تنميل الأطراف.
– يجب على الأم مراعاة عدم الانحناء علي الأرض، وإنما الوضع الصحيح هو جلوس القرفصاء والظهر مستقيم والرأس عاليا لالتقاط الشيء المطلوب.
– ينبغي على الأم الحامل عدم مزاولة الأعمال المنزلية باستخدام وسائل قصيرة اليد إنما الطويلة منها متوافرة في الأسواق كما أن استخدام المكنسة الكهربائية في تنظيف السجاجيد أصبح ضرورياً للأم الحامل بدلاً من عملية التنفيض القديمة.
– لا تتقلبي أثناء النوم جهة اليمين أو اليسار دون أخذ وضع الجلوس حتى تستقرى على الوضع المريح قبل استغراقك في النوم.
الابتعاد عن التدخين
توصلت أتحدى الدراسات الحديثة إلى أن تدخين الحوامل أو تعرضهن لدخان السجائر يزيد من مخاطر إصابة أطفالهن بالتهابات الأذن.
فقد أوضح الباحثون أن الأثر المشترك للتدخين السلبي وتعرض الأطفال لدخان السجائر وهم لا يزالون داخل الرحم يعرضهم لأخطار الإصابة بالتهابات الأذن المتكررة.
واستناداً للدراسة فإن الأطفال الذين تعرضوا للتدخين سواء أثناء وجودهم في أرحام أمهاتهم أو في منازلهم تعرضوا لالتهابات متكررة في الأذن بنسبة 44 في المائة.
الابتعاد عن التوتر
أكدت أحدث الأبحاث العلمية ضرورة تهيئة الجو المناسب والسعيد للأم أثناء فترة الحمل وإبعادها بقدر الإمكان عن أي توتر أو أحزان حتى لا يولد الطفل وهو يعاني من أي أمراض أو تشوهات خلقية.
وأظهرت الدراسات حدوث نسبة عالية من حالات التشوه الخلقي في مواليد السيدات اللاتي تعرضن لضغوط نفسية أعلى من السيدات اللاتي لم يتعرضن لأي مؤثر نفسي.
ويعتبر تعرض المرأة الحامل للضغط النفسي سببا في أن يقوم جسمها بإفراز نسبة عالية من هرمون الكورتيزون وهرمون الكانيكولاين اللذين يؤديان بالتالي إلى نقص نسبة السكر والأوكسجين التي تصل للجنين كما أن تعرض الحامل للضغوط النفسية قد يؤدي إلى عدم تناولها لكمية الطعام والفيتامينات اللازمة لنمو الجنين