المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مؤسسة الامارات ومركز امبيريال كوليدج لندن للسكري يتعاونان باطلاق الحملة الوطنية لمكاف



سلطان الامارات
08-Apr-2009, 06:28
حت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية ورئيسة الاتحاد النسائي العام بدولة الامارات العربية المتحدة، أطلقت مؤسسة الامارات ومركز امبيريال كوليدج لندن للسكري, في ابوظبي المرحلة الاولى من حملة "السكري. معرفة. مبادرة" المعتمدة من الهيئة العامة للخدمات الصحية في أبوظبي, بهدف التوعية بالصحة العامة.

مشورة فورية وسرية متوفرة لكل فرد
وانطلقت الحملة الوطنية هذا الاسبوع وتستهل بمرحلة "السكري، أتساءل", وتأمل مؤسسة الامارات وامبيريال كوليدج لندن للسكري, ان توفر من خلال هذه المرحلة أكبر توعية ممكنة للمجتمع وتحول دون تعرض عدد كبير من الناس لمرض السكري, وذلك بتزويدهم بالمعلومات الكافية للحيلولة دون تعرضهم لهذا المرض بسهولة, كما تهدف لتعزيز الوعي بمرض السكري وارشاد الناس إلى ضرورة العيش بطريقة صحية للتمتع بحياة سعيدة. وتعتبر مرحلة "السكري، أتساءل" الأولى من عدد من المبادرات في حملة "السكري.

معرفة. مبادرة". وتهدف إلى تشجيع ألاشخاص على القيام بالفحص اللازم لكشف مستوى السكر في دمائهم من خلال فحص بسيط وسري وسريع, وتزويدهم بالمعلومات حول تأثر المرض على حياتهم وحياة عائلاتهم.

وستوفر أول منصة ضمن هذه الحملة تم تجهيزها وافتتاحها في مارينا مول بابوظبي للجمهور معلومات سرية صحية باستخدام قراءة "بي ام آي", تاريخ العائلة, عادات الفرد ونشاطاته, ويؤمل ان يكون للمرحلة الاولى من الحملة دور في مساعدة الجمهور, وتشجعه على اتخاذ الخطوات التالية لاجراء فحوصات السكري أو بذل المزيد من النشاط لتفادي التعرض لمرض السكري أو الجهل بهذا المرض بعد الآن.

وقال عمر غباش نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة الامارات:" تهدف مبادرة (السكري. معرفة. مبادرة) إلى وقف اجتياح داء السكري لمجتمعنا الذي نعيش فيه. اننا نأمل بتشجيع كل فرد في الامارات العربية المتحدة للتوقف وطرح سؤال بسيط: ماذا أعرف عن السكري وهل أريد معرفة المزيد عن هذا المرض" وهل يشكل هذا المرض مشكلة لي او لعائلتي أو لاصدقائي, وكيف عليّ التعامل مع هذه المشكلة؟".

وقد كشفت الدراسات الطبية أن حالات الإصابة بمرض السكري في دولة الإمارات العربية المتحدة تتزايد بمعدلات عالية، حيث تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة حالياً الدولة الثانية في العالم من حيث معدلات الإصابة بهذا المرض (وذلك حسب معلومات المنظمة الدولية للسكري). وتشير الاحصائيات إلى أن واحداً من كل خمسة أشخاص من الفئة العمرية من 20 إلى 79 عاماً مصاب بالسكري، بينما هناك نسبة مشابهة للأشخاص المعرضين للاصابة بالمرض". وأشار عمر إلى أن السكري مرض خطير وله تعقيدات كثيرة، ونريد ان نساعد في وقف اجتياحه لمجتمعنا.

وقالت الدكتورة مها تيسير بركات المتخصصة في علم الغدد الصماء ومديرة البحوث والدراسات الطبية والمخبرية في مركز أمبيريال كوليدج لندن للسكري، أن المحافظة على نمط حياة صحي يمكنه أن يحقق التعامل الصحيح مع مرض السكري بل وتجنبه أيضاً.

وأضافت: "الخبر السار هو أن 80% من السكري من النوع الثاني الذي يمكنه تجنبه إذا تم اكتشافه مبكراً, وذلك من خلال اتباع نظام غذائي صحي وزيادة النشاط الجسدي".

وتابعت الدكتورة مها أن حملة (السكري. معرفة. مبادرة) ستساهم في منح الجمهور المعرفة والأدوات التي تساعدهم في تجنب المرض عبر المعلومات الصحيحة والحديثة وامكانية الكشف الطبي الضروري. وأضافت: "من خلال فحص بسيط للدم من قبل العاملين في المركز واصدار تقرير طبي شخصي سري يمكنكم الحصول على المعلومات حول مخاطر الاصابة بداء السكري".

وحذرت الدكتورة مها من مخاطر السكري وتعقيداته الطبية إذا لم يتم علاجه بشكل صحيح. وقالت أن "هذه التعقيدات يمكن تجنبها إذا كشف المرض مبكراً, وستضمن حملتنا (السكري. معرفة. مبادرة) ايصال رسالة إلى المواطنين والمقيمين على أرض الامارات لكي يتبعوا أسلوب الحياة الصحية ويستمتعوا بحياة مديدة".

وستشجع حملة "السكري. معرفة. مبادرة" والانشطة الاخرى خلال الحملة المزيد من النشاطات الاجتماعية مثل حملة "أنا آكل بصورة صحيحة" (I Eat Right) الموجهة نحو الأطفال والأمهات والمربيات للتوعية بالتغييرات الضرورية في العادات الغذائية، والتشجيع على ممارسة النشاطات الرياضية (I Play Sports) وتنظيم منافسات كروية بين الشركات واللاعبين المحترفين, وتنظيم ماراثون للمشي (I Walk) لنشر الوعي بالعادات الصحية وجمع التبرعات اللازمة لتعزيز الرسائل التوعوية للمجتمع، واصدار كتيب للطهي الصحي (I Cook Healthily ) واصدارً فيلم دي في دي حول كيفية طهي أطيب الوجبات الصحية المفيدة لهم.

الجدير بالذكر أن سمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان افتتح مركز امبيريال كوليدج لندن للسكري رسمياً قبل سبعة اشهر في أغسطس 2006، ويعد الآن أكبر مركز متخصص لعلاج السكري في الامارات. ويقوم المركز بجهود ضخمة للمساهمة في تجنب المرض ومعالجته اضافة إلى أعمال التدريب والأبحاث التي تغطي جميع جوانب المرض وتعقيداته.

ويعتبر مركز "امبيريال كوليدج لندن للسكري" في أبوظبي مملوكاً بالكامل من قبل شركة مبادلة للتنمية، وقد تم تأسيس المركز في إطار الشراكة القائمة بين شركة مبادلة للتنمية وكلية أمبيريال كوليدج لندن التي تعد من أبرز المؤسسات العلمية والبحثية والطبية في غرب أوروبا.

سلطان الامارات
08-Apr-2009, 06:30
اللهم احفظ كل المسلمين عن هذا المرض