المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حلاوة العبادة



الراجيه عفو ربهــا
04-Apr-2009, 11:50
حــــلاوة العبـــادة







قال العابد أحمد بن حرب :عبدت الله خمسين سنة فما وجدت





حلاوة العبادة حتى تركت ثلاثة أشيــــــاء :






تركت رضى الناس حتى قــــــــدرت أن أتكلم بالحق .






وتركت صحبة الفاسقين حتى وجدت صحبة الصالحين .






وتركت حلاوة الدنيا حتى وجدت حلاوة الآخرة .


:icon5::icon5::icon5:


احب ان اكون عضو فعاله وخفيفه واسهم ولو بموضوع ان كان قصير لكن مفيد وهادف جـــــــــــــــــدا

وبل فعل هذا كلام صحيح ولا يصح الا الصحيح
اللهم اذقنا طعم هذة الحلاوة امييييييييين يارب العالمين

layaly
05-Apr-2009, 02:17
وانا كمان حابة اكون عضو فعالة
فاللهم اذقنا طعم حلاوة الايمان وحلاوة العبادة اللهم آمين

ابو جمانه
06-Apr-2009, 05:09
صدقتي أختي الراجيه عفو ربها
القلب إذا ذاق طعم العبادة والإخلاص لم يكن عنده شيء قط أحلى من ذلك ولا ألذ ولا أمتع .


عن علقمة بن مرثد قال : كان الأسود يجتهد في العبادة ، ويصوم حتى يخضر ويصفر ، فلما احتضر بكى ، فقيل له : ما هذا الجزع ؟ فقال : مالي لا أجزع ، والله لو أتيت بالمغفرة من الله لأهمني الحياء منه مما قد صنعت ، إن الرجل ليكون بينه وبين آخر الذنب الصغير فيعفو عنه ، فلا يزال مستحيا منه .


قال قتادة : كان هرم بن حيان يقول : ما أقبل عبد بقلبه إلى الله ، إلا أقبل الله بقلوب المؤمنين إليه ، حتى يرزقه ودهم .


وقال ابن المبارك : قيل لوهيب : يجد طعم العبادة من يعصي ؟ قال : ولا من يهم بالمعصية .

اللهم أرزقنا الإخلاص في القول والعمل ..

وإن شاء الله تكوني يا أختي الفاضلة عضوه فعالة معنا ..

دمعة تائبة
06-Apr-2009, 06:25
كلمات بسيطة لكنها مؤثرة جدا...

عندما كان بلال رضي الله عنه يعذب ويشتد عليه الألم مقابل أن يشرك بالله، كان لايقول سوى

أحد أحد،، وعندما سألوه كيف صبر على شدة ما لقي، كان يقول مزجت مرارة العذاب بحلاوة

الايمان، فطغت حلاوة الايمان على مرارة العذاب...

أسأل الله أن يذيقنا وإياكم حلاوة الايمان..

ومرحبا بكما بيننا

* الراجية عفو ربها*

*layaly *

http://dc01.arabsh.com/i/00064/4pxuu9gi4e20.jpg

http://dc01.arabsh.com/i/00053/gzjozlnco9d7.gif

نووورا
06-Apr-2009, 08:04
والله كلام صحيح... الله يجزاكم خير

Miss Brooo
07-Apr-2009, 03:27
جعلها الله في ميزان حسناتك ....

دمتــِ في رعاية المولى