المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : 60% من مرضى السرطان في السعودية يعالجون بأدوية شعبية مجهولة



سليل
22-Apr-2007, 07:44
60% من مرضى السرطان في السعودية يعالجون بأدوية شعبية مجهولة

الرياض: محمد المنيف

كشف الدكتور عبد الله العمرو رئيس الجمعية السعودية لمكافحة السرطان لـ«الشرق الأوسط» أن عدد المرضى المصابين بمرض السرطان في السعودية يقدر بـ7000 مريض سنويا، متوقعا أن يصل العدد إلى 30 ألف مريضا في الـ15 سنة المقبلة.
وبين العمرو أن أكثر أنواع مرض السرطان شيوعا في السعودية مرض سرطان الثدي والغدة الدرقية للنساء، بالإضافة إلى مرض الكبد اللمفاوي والقولون للرجال، لافتا إلى أن سرطان البنكرياس والكبد وبعض أنواع سرطانات المخ تعد من أصعب أنواع السرطانات في الشفاء.

وأوضح الدكتور العمرو، أن نسبة الشفاء من مرض السرطان تقدر بـ60 في المائة في العالم، إلا أن النسبة قد تكون أقل في السعودية، مرجعا ذلك إلى أن نسبة كبيرة من المرضى تأتي للمستشفيات والمراكز المتخصصة في مراحل متقدمة من المرض.

وأفصح العمرو انه وفقا لمقابلات عشوائية مع المرضى، فإن نحو 60 في المائة منهم يلجأون للعلاج غير الطبي، مفيدا بأن الكثيرين يلجأون لعلاج السرطان بالأدوية العشبية، مشيرا إلى أن جمعية مكافحة السرطان ستدعم القيام بمسح شامل للمرضى للتأكد من النسب. وقال الدكتور العمرو ان وزارة الصحة تقوم بجهود حثيثة لتوعية المجتمع بهذا الخصوص، مستبعدا أن تلجأ الجمعية لإقامة دعوى قضائية على مروجي تلك الأدوية العشبية، بل تهدف إلى توعية المجتمع عن أضرار بعض الأدوية العشبية مجهولة التركيب والفعالية. وكانت الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان، قد أصدرت بياناً يوم أمس، حذرت فيه من لجوء بعض مرضى السرطان للتشفي بأدوية شعبية مضرة، مؤكدة على أن هذا السلوك لدى المرضى أصبح ظاهرة للعيان في السنوات القليلة الماضية، وهنا أوضح العمرو أن الجمعية تسعى لرصد تلك الأدوية الرائجة التي يتعالج بها المرضى وأخذ عينات لها وإجراء الدراسات اللازمة عليها ومعرفة مدى مأمونيتها وفعاليتها لعلاج مرض السرطان بالتعاون مع المختبرات المتخصصة.

وشددت الجمعية على ضراوة تناول مثل هذه الأدوية الشعبية على صحة المريض خاصة، وان البعض منها تكون ملوثة بالبكتيريا وعند تناولها لدى مريض أخذ علاجاً كيميائياً ولديه مناعة ضعيفة، فإن الضرر يصبح أشد خطورة عليه، مشيراً إلى أن المملكة تفتقر إلى دراسات علمية موثقة عن اثر تلك المواد على مرضى السرطان، إضافة إلى ضعف الرقابة على أماكن بيعها. ولفتت الجمعية إلى أن الأعراض الجانبية التي تنتج عن العلاج الإشعاعي والأدوية الكيماوية، تكون أكثر حدة باستخدام بعض المواد العشبية، وبالتالي يتأخر شفاء المريض.

الشرق الاوسط

هدى عبدالعزيز
22-Apr-2007, 09:34
شكراً لك سليل ...كنت سأورد هذا الخبر اليوم في الصفحة الإعلامية....
بارك الله فيكِ....

عابرسبيل2007
05-May-2007, 09:58
خالص الشكر لكم سليل