المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإنفاق الخيري في الولايات المتحدة بعد 11 سبتمبر !!!! وأين نحن من هذا



خالد محمد الحجاج
30-Oct-2006, 07:12
الإنفاق الخيري في الولايات المتحدة بعد 11 سبتمبر




صدر مؤخرا الدليل الاحصائي للنشاط الطوعي (الخيري) في الولايات المتحدة لعام 2001 ويشمل ارقاما مقارنة للثلاثين سنة السابقة مع عام 2001 .

وتشمل البيانات الواردة حقائق مهمة ومفيدة ومثيرة احيانا وفيما يلي بعض من هذه البيانات:

- بلغ مجموع التبرعات لعام 2001 في الولايات المتحدة 212 بليون دولار بارتفاع طفيف على عام 2000 بنسبة .5% (210.89 بليون) وهذا يمثل 2.1% من الناتج القومي المحلي وهي نفس النسبة لعامي 2000، 1999 .

- بلغت التبرعات من الافراد 160.72 بليون في عام 2001 بزيادة 1.1% عن عام 2000 والذي بلغ 15.893 بليون .. وهذا يمثل 75.8% من مجموع التبرعات ويمثل ايضا 1.8% من مجموع الدخل الفردي للامريكيين لعام 2001 في مقابل 1.9% في عام 2000، 2% في عام 1999 .

- بلغت التبرعات من الوصايا 16.33 بليون في 2001 بنقص 4.5% عن عام 2000 والذي بلغ 17.09 بليون .. وتمثل التبرعات من الوصـايا 7.7% من مجموع التبرعات في 2001 .

- تبرعات المؤسسات الوقفية Foundatains بلغت فيه 25.9 بليون دولار في 2001 بزيادة 5.4% عن عام 2000 والذي بلغت فيه 24.58 بليون وتبرعات المؤسسات الوقفية تمثل 12.2% من مجموع التبرعات في 2001 .

- تبرعات الشركات نقصت في 2001 الى 9.05 بليون من 10.29 بليون في 2000 وتمثل نسبة 4.3% من مجموع التبرعات في 2001 .

- التبرعات للمنظمات الدينية بلغت 80.96 بليون دولار في 2001 بزيادة 4.5% عن عام 2000 والذي بلغت فيه 77.44 بليون دولار وتبلغ نسبة التبرع للمنظمات الدينية 38.2% من مجموع التبرعات.

- التبرع للتعليم بلغ 31.84 بليون بنسبة 15% من مجموع التبرعات في 2001 وبزيادة .05% عن عام 2000 الذي بلغ فيه 31.670 بليون دولار.

- التبرع للاغراض الصحية بلغ 18.43 بليون في عام 2001 بنسبة 8.7% من مجموع التبرعات وبنقص 2.1% من عام 2000 الذي بلغت فيه 18.82 بليون دولار.

- الخدمات الانسانية بلغت التبرعات لها 20.71 بليون بزيادة 15.1% عن عام 2000 والذي بلغت فيه 17.99 بليون وكانت نسبة التبرعات للخدمات الانسانية 9.8% من مجموع التبرعات في عام 2001 .

- تبرعات الفن والثقافة زادت 5.6% من 11.5 مليون في 2000 الى 12.14 مليون في 2001 وبنسبة 5.7% من مجموع التبرعات في 2001 .

- التبرع للحيوانات والبيئة بلغ 6.41 بليون دولار في 2001 بزيادة 1.1% عن عام 2000 الذي بلغ 6.16 بليون دولار. وبنسبة 3% من مجموع التبرعات في 2001 .

- بلغت التبرعات للاغراض الخارجية 4.14 بليون دولار العام 2001 بزيادة 13% عن عام 2000 الذي بلغت فيه 3.66 بليون دولار وبنسبة 2% من مجموع التبرعات لعام 2001 .

- التبرعات لمؤسسات الخدمات المجتمعية العامة بلغت 11.82 بليون بنسبة 5.5% من مجموع التبرعات لعام 2001 وبزيادة 2% عن عام 2000 الذي بلغت فيه 11.59 بليون دولار.

- بلغت تقديرات التبرعات للمؤسسات الوقفية 25.55 بليون دولار بنسبة 12.1% من مجموع التبرعات في 2001 والارقام الفعلية تصدر في عام 2003 .

استقصاءات وحقائق
ويشمل الدليل استقصاءات ميدانية منها:

- تبرعات البالغين: في استقصاء شمل 2003 من البالغين في شهري ابريل ومايو 2001 عن تبرعاتهم ومدى ثقتهم في المؤسسات الطوعية وافضليتها لديهم واسلوب استخدامها بهذه التبرعات وصرفها وكانت النتيجة 86% يتبرعون، 13% يتبرعون لكنائسهم التي يتبعونها فقط، 72% يتبرعون لاكثر من جهة بما فيها الكنيسة ربما، 15% لا يتبرعون.

- تطوع البالغين للانشطة الطوعية:

استقصاء عن تطوع الافراد خلال الـ 12 شهراً السابقة للاستقصاء (مايو ويوليو 2001) والتبرع على مستوى الاسرة خلال 2000 (استقصاء تليفوني لعدد 4216 فرداً) وكانت النتيجة 89% من الاسر الامريكية يعطون تبرعات بمتوسط 1620 دولاراً للاسرة (3.2% من دخل الاسرة)، 44% من البالغين يتطوع بوقته للاعمال التطوعية بما مجموعه 83.9 مليون امريكي، 42% من الامريكيين يتبرعون ويتطوعون. المتطوعون يعطون متوسط 3.6 ساعة تطوع بالاسبوع.

- التبرع بالنسبة للامريكان من اصول مختلفة (سود ومن اصل اسباني) (استقصاء لعدد 1830 امريكا بالغاً في اكتوبر ونوفمبر 2000) 78% تبرع لمؤسسة خيرية مثل مجلة دينية وغيرها خلال العام السابق، 54% قام ببعض الانشطة الطوعية خلال نفس الفترة اكثر من نصفهم يقومون بذلك بصفة منتظمة ومستمرة.

- استقصاء لشريحة الشباب فوق 18 سنة (ابريل ومايو 2001) 87% تبرعوا خلال العام السابق

- استقصاءات في اكتوبر 2001 بعد احداث 11 سبتمبر وتأثير ذلك على التبرعات.

- 70% شاركوا بصورة ما بعد الاحداث، 58% تبرعوا ماليا اوضح 73% منهم انهم سيتبرعون ايضا للاغراض الطوعية الاخرى، 50% عبروا عن ان الكساد الاقتصادي سيؤثر سلبا على تبرعاتهم، 5% تبرعوا بواسطة الانترنت.

- 74% تفاعلوا مع الاحداث من خلال التبرع المالي - التبرع بالطعام والملابس والدم - التطوع بالجهد لمساعدة الضحايا 51.6% شاركوا في احد هذه الانشطة الثلاثة، 65.6% من الذين شاركوا بالتبرعات المالية بعد احداث 11 سبتمبر قدموا متوسط 134، 803% تطوعوا بمتوسط 17 ساعة.

- خلال الاسبوعين عقب 11 سبتمبر: 49% قدموا تبرعا ماليا للمنظمات الطوعية، 24% تبرعوا بالدم أو حاولوا ذلك، 8% قدموا جهودا تطوعية اضافة لاحدى المنظمات الطوعية، 59% شارك في واحدة على الاقل من هذه الاعمال.

- بنهاية 2001 قدمت الشركات تبرعات أو التزمت بتبرعات بقيمة 621.5 مليون دولار وقدمت المؤسسات الوقفية 212.6 مليون دولار قدمت الاتحادات 20.2 مليون وبنهاية هذه الاستقصاءات بلغت مبالغ التبرعات لضحايا الاحداث 1.5 بليون دولار.
استقصاءات في دول أخرى
بريطانيا (98 - 1997):
30% من البريطانيين يتبرعون للاغراض الخيرية ومتوسط التبرع 4.4 جنيه اسبوعيا (في المتوسط) (229 سنويا) في 2000 بلغ مجموع التبرعات في بريطانيا 5.76 بليون جنيه استرليني.

كندا:
(استقصاء لعينة من 14.724 كندياً اعمارهم 15 سنة فاكثر): 91% قدموا تبرعات خلال 2000 بزيادة 11% للمتبرعين وزادت التبرعات 8% من 1997، 27% من الكنديين يتطوعون للمنظمات الطوعية.

51% ينتمون لاحدى المنظمات أو المجموعات الطوعية.

هونج كونج (استقصاء لعدد 66 شركة بريديا):

- تتراوح التبرعات السنوية في هونج كونج من الشركات حاليا بين 1.4-2.6 بليون دولار هونج كونجي ويمثل ذلك 10% من مجموع التبرعات، وتمثل التبرعات 0.2% من مجموع الدخل القومي.

هولندا :
حوالي 9.9 بليون جلدر هولندي قيمة التبرعات عام 2000 (4.4 بليون دولار) ويمثل ذلك 1.2% من مجموع الدخل القومي 76% من الهولنديين تبرعوا بقيمة 3.641 بليون جلدر (1.5 بليون دولار) بلغ عدد المتطوعين 3.5 مليون متطوع.

فلسطين (الفلسطينيون في الارض المحتلة) :
في 1997 قدم 57% من الفلسطينيين في الارض المحتلة تبرعات بمجموع 47 مليون شيكل 28% من الفلسطينيين البالغين شاركوا في انشطة تطوعية بما مجموعه 6.5 مليون ساعة.

في حين بلغت نسبة المتبرعين اليهود 77% مجموع تبرعاتهم 465 مليون شيكل، 32% من البالغين يتطوعون بمتوسط 155 ساعة سنويا ويشمل الدليل بيانات عن دول اخرى.

- يضم الدليل معلومات عن موضوعات قانونية وتشريعية تتصل بالمجال الخيري والطوعي وما يستجد فيها خلال عام 2001 .

التبرعات المميزة

يحتوي الدليل على قوائم بالتبرعات المميزة واسماء المتبرعين وتبدأ بالتبرعات التي تزيد على بليون دولار وفيها ثلاثة اسماء وهي 6 بلايين دولار وليام هيوليت، بليونا دولار من بيل جيتس وزوجته ميلندا، 1.11 بليون من جيم (وزوجته فيرجينا) ستوارز.

ثم قائمة بالتبرعات التي تفوق 100 مليون وهي 13 تبرعاً يتراوح كل منها بين 100 مليون دولار و 360 مليون دولار ومجموع 2.840 بليون دولار وبلغ عدد التبرعات لمبالغ بين 10 ملايين ومائة مليون 155 متبرعا.

السؤال أين نحن من المساهمة في مجتمعاتنا ؟


*مجلة العالمية الكويتية العدد ( 148 )

romio802
04-Nov-2006, 05:34
سبحان الله
أرجو أن يأتى يوم نقرأ فيه عن تبرعات المسلمين بدلا من اكتناز الأموال فى البنوك الاجنبية
وكما قال رفاعة الطهطاوى عن الغرب رايت اسلام بلا مسلمين
وعن المشرق العربى رايت مسلمين بلا اسلام
ارجو من الصحف ووسائل الاعلام الاحتفاء بفاعلى الخير ونشر اعمالهم تشجيعا لغيرهم
بدلا من الاحتفاء بالرياضيين والممثلين

خالد محمد الحجاج
04-Nov-2006, 06:02
ارجو من الصحف ووسائل الاعلام الاحتفاء بفاعلى الخير ونشر اعمالهم تشجيعا لغيرهم
بدلا من الاحتفاء بالرياضيين والممثلين

نضم صوتنا الى صوتك اخي محمد

سنقوم باذن الله هنا بالمساهمة بدورنا تدشين مجلة إخبارية متخصصة في العمل التطوعي وأخباره

تحياتي

توفيق لطفي
04-Nov-2006, 09:02
طبعا كل مقارنه لحجم التبرعات فى الغرب تزيد عن الشرق لسببين ألآول أن التبرع هو منظم ضمن أنشطة المجتمع المدنى وله مزايا ضريبيه مباشره وأيبضا فيه نوع من التضامن العميق , والثانى أن التطوع هو جزء من ثقافة الغرب وأسلوب حياته من الطفوله التلاميذ مثلا يتعلمون ا، المدرسه هى بيتهم ويقومون برلاعايتها ونظافتها والطفل المسلم الفقير منشغل مجهد والغنى لا يعمل ويقول أستأجر فقيرا ليعمل والنماذج حولنا والواقع له مرارته ومن زمن تم رصد هذا الواقع حتى أن الآمام محمد عبده قال عن ذلك ( رأيت هناك ( الغرب ) اسلام بلا مسلمون , ورأيت فى بلدى مسلمون ولا أسلام , ولعل الآرقام االمنشوره توضح المعنى , ولكم الشكر للعرض وألآنتقاء والآحترام لشخصكم الكريم \\\\\\\\\\\\

خالد محمد الحجاج
04-Nov-2006, 10:44
" والطفل المسلم منشغل , مجهد "

تلك حقيقة محزنة أخي توفيق
وكيف نطلب منه أن يتطوع ونحن نزيد من حزنة وألمة وتجاهل مآسية ؟
وبقدر مالدينا من مآسي وفقر وجهل , إلا أن لدينا مايفوق نسبها غنى وعلم وخير باذن الله
فقط نحتاج الى توجيهها وتفعيل إيجابياتها

وحقيقة يجب الإشارة إليها أن لدينا متبرعين وتبرعات ضخمة فردية وجماعة وبطبيعة الحال لايمكن حصر أرقامها , لانها لاتخضع للتدقيق والمراجعة , وذلك لأنها تخرج بطرق غير معلنة وهذا هو حال الصدقات ( ولانقول تبرعات فذلك شان آخر )
والصدقة هي عمل يجب أن لايكون فيه رياء ولا إشهار الا في حال كون الصدقة تسهم في تحفيز الاخرين ولابأس من نشرها , أما غير ذلك فقد تدخل في باب الرياء

تلك بعض أسباب عدم وجود الأرقام لدينا

في دول الخليج وتحديدا السعودية هناك أرقام كبيرة تسجل في حملات التبرعات الشعبية , وفي السعودية أيضا كانت حملات قديمة جدا ومخصصة للأطفال مثل
إدفع ريالا تنقذ تنقذ فلسطينيا , أو تقتل يهوديا , وكان الأطفال يتسابقون لتوفير هذا الريال , لذا نجد أهل السعودية حماهم الله من السابقين لعمل الخير
وهم في الخير ليس مختلفين عن غيرهم , بل نجد العطاء والحمدلله في الكثير من الشعوب القادرة
آدام الله الخير على اهلة ورزقهم وغيرهم من واسع فضلة


وفي الغرب كما هو معلوم يتم الإستفادة من الترعات في تخفيض الشرائح الضريبية والإستفادة من الإعفاءت الضريبية
كما أن العمل التطوعي يحسب لمن قام به , بحيث يفيدة في الحصول على وظيفة أسرع من غيرة لذا يحرصون عليه
كما أن المحاكم السريعة تحكم بأعمال خدمة إجتماعية كعقاب وجزءا للمخالفين

لنتخيل دمج معطياتهم مع مايمكن أن نكسبة في الدنيا والآخرة !


تحياتي الخالصة

توفيق لطفي
05-Nov-2006, 07:59
نعم نتفق معكم فى التشخيص وفى البلاد العربيه والآسلاميه خاصه السعوديه المباركه مصارف للخيرات تتجاوز الآرقام المناظره, فى أى بلد أخر ولكن تطمسها غياب الآحصائيات والرصد والعلانيه والشفافيه. ومصارف الزكاه والصدقات فى أزدياد بحمد الله , وأيضا فى الغرب تعتبر من قبيل الدعايه والوجاهه الآجتماعيه وتخليد الآسماء والعائلات. عكس المفهوم الآسلامى الذى يعتمد مفهوم الآخلاص لوجه الله تعالى وأن لا تعلم يسار المتصدق ما تنفق يمينه , لكن لاشك أن المنهجيه والتنظيم تحقق مردود أكبر للمستحقين وتنمية قطاعات مؤثره , ووفق الله الجميع للصواب والتصدق خير فى كل صوره وحال , ولكم وافر الشكر والآحترام