المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإسلام والجنس



أمينة بصمتها
10-Apr-2007, 06:43
شبهات يثيرها اعداء الإسلام حول اتهام الشريعة بالكبت الجنسي والشعور بالخطيئة

قبل كل شيء نريد أن نعرف ما هو الكبت الجنسي ؟

الكبت : هو استقذار العملية الجنسية و الاستشعار بالإثم والخطيئة لمن يزاولها ولو كان مزاولتها عن طريق الزواج .

هناك تعاليم وواقعية تحدث عنها الإسلام في حال وجدت هذه الرغبة الجنسية يا اما عن طريق الزواج او مثلا الصوم فهذا يبعده عما يشعر به من فعل بعض الأمور التي حرمها الإسلام . فإن الشخص عندما يشعر بالرغبة الغريزية فإنه لا يحتاج في الإسلام أن يستعيذ بالله من هذا الإحساس المجرد لأن الإسلام يقرر في صراحة أن هذه الرغبة أمر طبيعي لا نكران له ولا خلاف عليه وعلى ذلك لا يحتاج الشاب أن يكبت الشعور بهذه الرغبة .

ولكننا نعلم أن الإسلام لم يبح للشاب أن يطيع هذا الهاتف الغريزي حسبما اتفق بلا حدود ولا قيود وإنما وضع لذلك حدودا لا يجوز أن يتعداها ووضع ضوابط للعفة والتسامي يجب أن يأخذ بها حتى لا يضل ولا ينحرف ولا يحطم شخصيته على صخرة الشهوات ولا يفتت كيانه تحت مطارق الإباحة .

فهنا يؤكد أن الإسلام دين الواقعية والفطرة ، يضع الحلول العملية المناسبة المستمدة من واقع الناس وحياتهم وأحوالهم ... على ضوء النصوص الشرعية والقواعد الأصولية حتى لا يسبح المجتمع في دوامة المشكلات ولا يقع الناس في مشقة وحرج ، وشعار الإسلام في ذلك : ( يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ) .

ألا فلتخرس ألسنة الذين يقولون :

إن الإسلام دين الكبت والرهبانية وإن نظرته إلى الجنس نظرة استقذار وكراهية ؟

فإن كان هذا الادعاء ينطبق على ملل عتيقة جامدة وعلى شرائع محرفة مبدلة . فإنه لا ينطبق على شريعة الإسلام بحال من الأحوال لأن الإسلام كما تبين دين الفطرة و الواقعية وشريعة الخلود والحياة " ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون "
إذا رأينا أن الإسلام في نظرته للجنس :
_ اعترف بالدوافع الفطرية والميول الغريزية للإنسان ، ووضع من الأسس والضوابط للحد من سلطان الغريزة والتحلي بفضيلة التسامي والاستعفاف .
_ وضع القواعد الكفيلة أمام الجنسين لتطهير المجتمع من براثن الميوعة والانحلال
_ أهاب بكل مسلم أن يكون حذرا يقظا واعيا من مؤامرات الإسلام .
_ أخرس الأسنة التي تتهم نظام الإسلام بالكبت الجنسي والشعور بالخطيئة بأقوى حجج الاستدلال .
كتاب الإسلام والجنس أ . عبدالله ناصح علوان

سليل
10-Apr-2007, 04:08
موضوع جميل

شكرا لك

Sarah kattan
20-Apr-2007, 09:02
موضوع جميل ويضرب على وتر حساس عند الكثير
وكثير من لا يقدر موضوع كذلك رغم اهميته
شكرا أمينه
ودمتي بألف عافية