المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حملة إيدينا للبلد بالتعاون مع نادي السودان ... إفطار دار رعاية الأطفال مجهولي الأبوين



khaled weda3a
21-Sep-2008, 08:45
بسم الله الرحمن الرحيم
في إطار برامج و فعاليات حملة إيدينا للبلد و التعاون المشترك و المتواصل في ما بين الحملة و نادي السودان التطوعي ففي يوم الخميس الثامن عشر من رمضان كان إفطار دار رعاية الطفل تضامنا مع العاملين بالدار و الموظفين .. حيث إحتوى برنامج الإفطار على دردشات خفيفة و سريعة مع العاملين و نبذة تعريفية عن نادي السودان التطوعي و صاحبتها جولة تفقدية على منشآت دار الرعاية و تقديم بعض الهدايا و المستلزمات المقدمة من نادي السودان التطوعي .....
حضر من جانب الحملة جميع عضويتها ...
و حضر من جانب نادي السودان .
السر التوم و وعد الخير و عشم الله و المحب للجميع .رشا 1 , ...



http://file5.9q9q.net/local/thumbnail/36836133/600x600.jpg


http://file9.9q9q.net/local/thumbnail/55878212/600x600.jpg

http://file7.9q9q.net/local/thumbnail/75742313/600x600.jpg

صفاء سودان
22-Sep-2008, 06:40
كيف يمكننا مساعدة هؤلاء الاطفال في الوقت الحالي

khaled weda3a
22-Sep-2008, 10:14
تحية طيبة لجميع أعضاء نادي السودان ..
صفاء السودان ... شكرا للمداخلة ...
و يمكن مساعدة هؤلاء الأطفال بعدة طرق ...
فعلى صعيد النادي يمكن أن يكون هنالك إتصال في ما بينك و إدارة النادي ...
و على الصعيد الآخر يمكن أن تقوم بزيارة إلى دار الرعاية و الوقوف على الأوضاع ...
سأقوم بتنزيل تقرير كامل عن دار رعاية الطفل بالمايقوما ,,
للوصول لإدارات نادي السودان يمكنك زيارة الرابط أدناه :
***************************************
http://www.arabvolunteering.org/corner/avt14789.html

****************************************

كلي شموخ
23-Sep-2008, 12:53
اتمنى من الله العلي القدير ان يديم النعمه على الجميع ..وان يسهل لهم كل عسير انه القادر عليه ..
ودمتم .

khaled weda3a
23-Sep-2008, 02:48
في الحقيقة كانت لفتة بارعة من نادي السودان على الرغم من ضيق الوقت و سرعة التنسيق ...
و كان الإنفجار الثاني بعد زيارة وفد النادي لمركز العلاج بالاشعة و الطب النووي ...
نادي السودان نتمنى أن يواصل في الخروج عن المألوف ...
و إيد على إيد ...

صفاء سودان
24-Sep-2008, 06:42
شكراً على الرد وفي انتظارالتقرير
نرجو معرفة الحد الاقصى للاهتمام بهم (العمر) ، هل في امكانية لاستضافة متطوعات لمساعدة المربيات بدار الرعاية ، اقصد الاهتمام بالاطفال مثلاً ثلاث مرات في الاسبوع حسب ظروف المتطوعات.

السر التوم
24-Sep-2008, 11:09
دار رعاية الطفل بالمايقوما تديرة نخبة طيبة من منظمة انا السودان بقيادة الدكتور الجميعابي فقط احضري صورتين واذهبي الي الدار وسجلي عضوية وانضمي الي عالم التطوع في ( انا السودان )وسوف يصدقك قول رسول الله صلي الله عليه وسلم أنه قال: "أتحب أن يلين قلبك وتدرك حاجتك؟ ارحم اليتيم وامسح رأسه وأطعمه من طعامك يلن قلبك وتدرك حاجتك" وفقك الله اينما حللتي .

khaled weda3a
25-Sep-2008, 03:59
* أنشأت الدار في 1961م وكانت عبارة عن مستشفى لصحة الأمومة والطفولة تتبع لوزارة الصحة .

* في عام 1971 آلت تبعية الدار إلى وزارة الشئون الاجتماعية والثقافية وتحولت إلى دار لرعاية الأطفال مجهولي الوالدين يشمل الأعمار من عمر يوم واحد إلى أربع سنوات .

*حوى الدار ما بين 50 إلى 74 طفلاً ، ومع ذلك فقد كان الوضع صعباً وعدد الوفيات مرتفع جداً وذلك نسبة إلى :

1/ ضعف وتردي الخدمات .
2/ انتشار عدد من الأمراض متمثلة في الالتهابات والنزلات بالإضافة إلى الإسهالات المستمرة والتي تؤدي عادة إلى الوفاة .
3/ ضيق المكان بالنسبة لعدد الأطفال والتكدس .
4/ التسمم الدموي الناتج عن التهاب السرة ( الحبل السري بعد قطعه) وذلك نتيجة إهمال الطفل بعد الولادة ورميه في بيئة غير نظيفة أو أي أماكن عامة حتى يتم العثور عليه ربما بعد ساعات طويلة يكون خلالها تعرض لمختلف المخاطر الصحية .

* لوحظت الزيادة الكبيرة في أعداد الأطفال بصورة مضطردة وملفتة خاصة في السنوات الأخيرة ، ويعزى ذلك إلى :

1/ غياب دور الأسرة .
2/ الانحلال الاخلاقي وانعدام الرقابة .
3/ التدهور الاجتماعي .
4/ التعدي على حدود الدين والبعد عن العقيدة .
5/ الضغوط الاقتصادية .
6/ الغزو الفكري والثقافي .

مشروع تبني منظمة أنا السودان لدار الرعاية

*يهدف المشروع لإدارة وتسيير قطاعي الصحة والتغذية بدار رعاية الطفل بالمايقوما إلى تمكين دار رعاية الاطفال بالمايقوما من اجل توفير خدمات الإيواء للأطفال مجهولي الوالدين حتى عمر 4 سنوات وذلك بموجب تقديم جميع الخدمات العلاجية والغذائية اللازمة لهم سعياً لدمجهم في المجتمع وذلك في اطار الشراكه القائمة المعنية بادارة وتسيير الدار المذكورة لرعاية هذه الشريحة المستهدفة وفقاً لتكامل أدوار الشركاء . وحيث أن تدخل منظمة أطباء بلاحدود في قطاعي الصحة والتغذية قد أدى إلى استقرار الأوضاع الصحية في الدار ، وحيث أن الامر لم يعتبر طارئاً حسب نظام عملها ؛ فقد ابدت هذه المنظمة رغبتها في أن تنهي تدخلها بنهاية عام 2006 .

*ونظراً لمحدودية الامكانيات المادية والبشرية للوزارة ، وتفعيلاً لدور منظمات المجتمع المدني في تكامل عملها مع العمل الحكومي ، فقد أبدت منظمة أنا السودان ، للوزارة استعدادها واعتزامها للقيام بالمهمة التي تقوم بها منظمة أطباء بلا حدود في الدار اعتباراً من يناير 2007 . وقد أبدت الوزارة موافقتها على هذه المبادرة على أن يتم تنفيذ ذلك في إطار برنامج الشراكة والتعاون القائم فيما بين منظمة أنا السودان ووزارة الشئون الاجتماعية والثقافية بولاية الخرطوم .

وتبلغ مدة المشروع ثلاثة سنوات ( قابلة للتجديد ) . وكانت بداية المشروع فى يناير 2007 . وتقدر الميزانية التقديرية للمشروع 1,676,725جنيه سوداني ( واحد مليار وستمائه وستة وسبعون مليون وسبعمائة وخمسة وعشرون ألف جنيه سوداني ) .

وسوف يكون دور شركاء دار رعاية الطفل بالمايقوما كالآتى :

- ممولين / محسنين / متبرعين محتملين : تمويل الميزانية التقديرية للمشروع

- وزارة الشئون الاجتماعية والثقافية ولاية الخرطوم : ادارة وتسيير الدار

- وزارة الصحة ولاية الخرطوم :توفير الخدمات العلاجية لاطفال الدار .

- منظمة أنا السودان : تنفيذ مشروع إدارة وتسيير قطاعي الصحة والتغذية بالدار .

- منظمة الأمل والمأوى : ترتيب الأسر البديلة والدائمة لكفالة أطفال الدار.

- أي شركاء اخرين يتم تحديد ادوارهم فى المستقبل .

وستتكون مخرجات المشروع مما يلي :

1/ قطاعي الصحة والتغذية تجرى إدارتهما ويتم تسييرهما بصورة فاعلة للايفاء بالأغراض المقامة من أجلها الدار.

2/ خدمات صحية موفرة للاطفال .

3/ خدمات غذائية موفرة للأطفال حسب الأعمار .

4/كادر بشري قادر علي ادارة وتسيير قطاعي الصحة والتغذية بالدار .

5/ اطفال اسوياء جاهزين للدمج فى المجتمع فى اسر بديلة بموجب كفالة مؤقته أو دائمة .

تشتمل الآثار المتوقعة للمشروع على ما يلي :

1/ زيادة وعي الجمهور بصفة عامة بمدى وحجم مشكلة الأطفال مجهولي الأبوين والإيمان بعدم عزلهم مع تقبل إدمامجهم في المجتمع بسبب أنه لا ذنب لهم فيما جره عليهم الآخرون . وبالتالي فانه سيكون هنالك اقبالاً متزايداً من الأسر المؤقتة أو الدائمة الراغبة في رعاية أو كفالة الأطفال .كما أنه سيزيد من فرص و عدد الأطفال الذين سيتم دمجهم في أسرهم الحقيقية أو الأصلية المتسببة في المشكلة .


2/ توفر خدمات الأيواء والتسهيلات الصحية والغذائية بالدار ملاذاً آمناً للأطفال مجهولي الأبوين ، يتم فيه اسعافهم وانقاذ حياتهم ، وبالتالي فإن الوعي بوجود مثل هذه الخدمات سيزيد من عدد الأطفال الداخلين إلى الدار وسيزيد من فرص التخلص منهم بوضعهم في أماكن تعمل على تسهيل توصيلهم إلى الدار .

3/ تحقيق شراكة حقيقية وإحداث تكامل فاعل للأدوار فيما يتعلق بإدارة وتسيير الدار وذلك بين المانحين والمحسنين المحتملين و الحكومة ممثلة بوزارة الشئون الاجتماعية والثقافية والمنظمات التطوعية ممثلة في منظمة أنا السودان ومنظمة الأمل والمأوى واى منظمات اخرى تلتحق لاحقاً بالمشروع .

4/ نظراً لأن دار رعاية الطفل بالمايقوما هو بمثابة المركز الوحيد لإيواء الأطفال مجهولي الوالدين في السودان – بخلاف دار صغيرة في مدني – فقد تكون هنالك نية صادقة وحاجة ملحة لتكرار المشروع في أي ولاية أو محلية أخرى لتلبية احتياجات هذه الشريحة المستهدفة .
* الحقوق محفوظة لمنظمة أنا السودان

صفاء سودان
25-Sep-2008, 07:10
[B]شكراً الاخ السر التوم و الاخ خالد على المعلومات و التقرير وارجو أن يوفقكم الله لفعل الخير دائماً .

المحب للجميع
09-Oct-2008, 05:06
وأقيم الإفطار وكان بين ملائكة الرحمة أطفال دار المايقوما هنيئاً للجميع ووفقنا الله إلى مافيه خير أمتنا ومزيد من الجهد والعطاء لنادي السودان الجميل وشكرا لملتقى عالم التطوع العربي الذي جمعنا مجمع خير
ولكم التحية